AlexaMetrics متحدث الرئاسة التركية يحرج زعماء العالم: هل سيسيروا لضحايا المسلمين كما فعلوا لـ "شارلي إيبدو"؟ | وطن يغرد خارج السرب
إبراهيم قالن

متحدث الرئاسة التركية يحرج زعماء العالم: هل سيسيروا لضحايا المسلمين كما فعلوا لـ “شارلي إيبدو”؟

أحرج المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن زعماء العالم، بتساؤله عما إذا كانوا سينضمون لمسيرة تضامن مع ضحايا مجزرة نيوزيلندا، كما سبق وفعلوا مع مجلة “شارلي إيبدو” الفرنسية في 2015.

وغرد “قالن” على “تويتر” غداة الهجوم الإرهابي بحسب ما رصدته (وطن): “الذين ساروا لأجل شارلي إيبدو، هل يا ترى سيسيرون اليوم أيضا من أجل المسلمين الذين قتلوا في نيوزيلندا؟”

https://twitter.com/ikalin1/status/1106804964112912384

وتابع:”بوسع من يتشاطرون الألم المشترك حقا، أن يكونوا في الحداد معا.”

وخلف الهجوم الذي نفذه إرهابي يميني متطرف على مسجدي “النور” و”لينوود” في نيوزيلندا الجمعة، أكثر من 50 قتيلا وعشرات المصابين، في مجزرة هزت العالم.

جدير بالذكر أن عددا من قادة العالم نظموا في يناير 2015 مسيرة بباريس، تضامنوا فيها مع مجلة “شارلي إيبدو” الساخرة التي كانت ضحية هجوم إرهابي راح ضحيته 17 شخصا.

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *