إهانة .. تسليم جثث الرضع الذين توفوا في مستشفى تونسي لذويهم داخل علب كرتونية!

0

أثار تسليم جثث الرضع الذين توفوا في مستشفى حكومي تونسي داخل صناديق كرتونية استياء و غضب التونسيين على مواقع التواصل الاجتماعي و اعتبروه إهانة لعائلات الضحايا .

وفي وقت سابق الأحد، كلّف رئيس يوسف الشاهد، وزيرة شؤون الشباب والرياضة سنية بالشيخ بتسيير وزارة الصحة؛ إثر استقالة وزير الصحة العمومية عبد الرؤوف الشريف مساء السبت على خلفية الواقعة.

وفتحت وزارة الصحة في ، تحقيقًا عاجلًا في وفاة الرضع، ولفتت إلى أن أبحاث أولية أظهرت أن الوفيات ناتجة عن تعفّنات سارية في الدم تسببت سريعًا في هبوط في الدورة الدموية، دون معرفة سبب تلك التعفنات على الفور.

وتظاهر عشرات النشطاء أمام المسرح البلدي بالعاصمة تونس، الأحد، احتجاجًا على وفاة الرضع واعتبروا أن “الدولة كلها تتحمل المسؤولية”.

ورفع المحتجون شعارات منها “مستشفياتنا مقابر أطفالنا وأحلامنا”، و”حتى الرضع قتلوهم”، و”مستشفيات كردونة (علب كرتونية)”، حسب مراسل الأناضول.

كما حمل المحتجون علبًا كرتونية متوسطة الحجم مماثلة لتلك التي سلّم فيها مستشفى “وسيلة بورقيبة” بالعاصمة جثامين الرضع إلى ذويهم؛ ما أثار سخط رواد شبكات التواصل الاجتماعي في تونس.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.