مسؤول إماراتي يعترف بلسانه لأوّل مرّة عن سبب افتعال الأزمة مع قطر وحصارها

2

في موقف جديد يعلن لأول مرة، كشف مسؤول إماراتي بارز عن السبب الذي دفع لافتعال الأزمة مع وحصارها بريا وبحريا وجويا ومحاولة الإضرار باقتصادها منذ 5يونيو/حزيران 2017.

وفي هذا الصدد، قال رئيس الهيئة العامة للرياضة الإماراتية، اللواء محمد خلفان الرميثي، في تصريحات نشرتها صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية،إن تنظيم كأس العالم لكرة القدم 2022 بالمشاركة مع قطر “يُمكن أن يكون العلاج للأزمة القائمة في الخليج”.

وطالب “الرميثي” في رسالة موجهة للقطريين بضرورة تنحية الأزمة الدبلوماسية جانباً والتركيز على كرة القدم، بحسب ما نقلت الصحيفة البريطانية.

ويعتبر هذا أول تصريح علني يكشف السبب الرئيسي للأزمة الخليجية، التي تقترب من ذكراها السنوية الثانية، وقالت وقتها دول الحصار إنها اندلعت بسبب دعم قطر للإرهاب، وهو ما تنفيه الأخيرة جملة وتفصيلاً، مؤكدة في الوقت ذاته أن الغاية منها هي الهيمنة على قرارها الوطني والمستقل والتنازل عن سيادتها.

وكان نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، الفريق ضاحي خلفان، قد قال في أكتوبر/تشرين الأول 2017، إن حل الأزمة الخليجية يكمن في سحب مونديال 2022 من قطر.

وكتب “خلفان” في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التدوين المصغر “تويتر”: “إذا ذهب المونديال عن قطر سترحل أزمة قطر.. لأن الأزمة مفتعلة من أجل الفكة (التخلص) منه”.

https://twitter.com/Dhahi_Khalfan/status/917036241614405633?fbclid=IwAR2s8gbKmNwN9jWwbbC2tkguiPG9s3ziBidhObAhPydEfkh08FjIfq11kEE

وتأتي هذه التصريحات الإماراتية في وقت نقلت فيه وكالة “أسوشيتد برس” للأنباء عن مصدر وصفته بأنه “مُطّلع على بواطن الأمور” في الاتحاد الدولي لكرة القدم () قوله إن “الاتحاد ما زال مستمراً في بذل مساعيه الجادة لإشراك الكويت وسلطنة عُمان في استضافة النهائيات جنباً إلى جنب مع دولة قطر”.

ورأى المصدر – وفقاً للوكالة أنه «بما أن الاجتماع المرتقب لمجلس رئاسة الفيفا في 14 مارس الجاري في مدينة ميامي الأميركية سيشهد التصويت على مقترح زيادة عدد المنتخبات المشاركة في نهائيات 2022 ليصبح 48 منتخبا بدلاً من 32، فإنه في حال موافقة المجلس على ذلك المقترح ستعزز جداً فرصة التصويت بـ(نعم) على مقترح إشراك الكويت وسلطنة عمان مع قطر، إلا في حالة أن تقرر تأجيل القرار النهائي إلى مؤتمر الفيفا السنوي في يونيوالمقبل”.

 

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. إبن السلطنة يقول

    إذا شاركة الامارات قطر فسوف يسحب من قطر رويدا رويدا وسوف يتم القول بأن لولا الامارات لما استطاعت قطر تنظيم كأس العالم، فلا يلدغ المرأ من الجحر مرتين، ولا أمان لنوايا الامارات، واكبر دليل على ذلك ما فعلوه في قطر واعلاميين قطر ومن اراد ان يشجع قطر في نهائيات أمم آسيا 2019 المقامه في الامارات. نصيحه لقطر أما أن تنظمه مع سلطنة عُمان والكويت اللذان وقفا معها قلبا وقالبا أو أن تنظمه ولوحدها

  2. إبن السلطنة يقول

    إذا شاركة الامارات قطر فسوف يسحب من قطر رويدا رويدا وسوف يتم القول بأن لولا الامارات لما استطاعت قطر تنظيم كأس العالم، فلا يلدغ المرأ من الجحر مرتين، ولا أمان لنوايا الامارات، واكبر دليل على ذلك ما فعلوه في قطر واعلاميين قطر ومن اراد ان يشجع قطر في نهائيات أمم آسيا 2019 المقامه في الامارات. نصيحه لقطر أما أن تنظمه مع سلطنة عُمان والكويت اللذان وقفا معها قلبا وقالبا أو أن تنظمه ولوحدها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More