هكذا ورط “كوشنر” قادة العرب بـ”صفقة القرن”.. كشف المستور دون قصد في حديثه لقناة إماراتية أمنية

3

في حديثه لقناة “” الإماراتية الأمنية التي تدار من داخل قصر ابن زايد، كشف صهر الرئيس الأمريكي وكبير مستشاريه جاريد كوشنر عن الحيلة التي ورط بها قادة العرب ومسؤوليهم في “” المزعومة.

وكشف “كوشنر” في حديثه للقناة الإماراتية الأمنية أنه تمكن من الحفاظ على سرية الكثير من تفاصيل هذه الخطة، وهو برأيه أمر بناء جدا حيث أنه “في المفاوضات السابقة التي قمنا بدراستها، وجدنا أن التفاصيل كانت تخرج قبل نضوجها، مما يدفع السياسيين إلى الهروب من الخطة.”

وتابع:”الوضع الذي يتم التفاوض بشأنه لم يتغير كثيرا خلال الـ25 سنة الأخيرة. وما حاولنا فعله هو صياغة حلول تكون واقعية وعادلة لهذه القضايا في عام 2019 من شأنها أن تسمح للناس بعيش حياة أفضل”.

وقال صهر ترامب في حديثه لـ”سكاي نيوز”: “وصلنا إلى أبوظبي يوم أمس وسنزور 6 دول خلال هذه الجولة، وفيما يتعلق بأهداف هذه الزيارة، نعمل على مبادرة السلام منذ عامين ونستعد لتقديم هذه الخطة، وخلال عملنا في العامين المنصرمين، أمضينا وقتا طويلاً في استشارة الجهات المعنية في المنطقة وحصلنا على الكثير من النصائح الجيدة واستمعنا إلى وجهات نظر مختلف الدول”.

ولفت إلى أن ما وصفه بـ خطة السلام المرتقبة ترتكز على عدة مبادئ في الخطة: المبدأ الأول هو الحرية. نريد أن ينعم الناس بالحرية، حرية الفرص والدين والعبادة بغض النظر عن معتقداتهم، بالإضافة إلى الاحترام.

وأعلن بيان صادر عن السفارة الأمريكية في أبو ظبي الثلاثاء أن كوشنر ومستشاره لعملية السلام في الشرق الأوسط جيسون غرينبلات بالإضافة إلى الممثل الخاص لوزارة الخارجية الأميركية للشؤون الإيرانية براين هوك التقوا الإثنين ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

وقال البيان إنه تم بحث “زيادة التعاون بين الولايات المتحدة والإمارات، وجهود إدارة ترامب لتسهيل السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، وبحثوا طرق تحسين المنطقة بأكملها عبر الاستثمار الاقتصادي”.

والتقى المسؤولون الأمريكيون أيضا الإثنين في مع السلطان قابوس بن سعيد، وبحثوا معه جهود السلام أيضا.

وتأتي الجولة الأمريكية في وقت جمدت فيه القيادة الفلسطينية الاتصالات مع إدارة الرئيس ترامب.

قد يعجبك ايضا
  1. نعم يقول

    وحرية السياسة ايضا ندير بلادنا كما نحن نشاء (الشعب)نختار من يحكمنا لا أحد له علينا سلطة إلا صندوق الانتخاب والترشيح هو السلطة، أما غير هذا الحديث فهو تريدون منا أن نكون عبيد لا غير.
    نريد أن نحدد مصيرنا و مستقبلنا بأيدينا لا بأيدي الغير.
    والسلام ختام .

  2. شهبندي لسبع يقول

    صفقة القرن يبدو ان الشعب الموزمبيقي هو المعني بالحل لانه كما يبدو ان الشعو ب الاخرى غير مهتمة به وربمامحمد بن زايد يريد تغيير اسمه حيث ثبت بالحفريات ان محمد الفاتح الذي فتح القسطنطينية كان اماراتيا وينتمي الى العائلة السابعة لخربوط ابن زعبوط الشندويللي ال نهيان العثمللي.

  3. السيف السريع يقول

    هذي هي دوله الامارات تعمل ليل ونهار مع إسرائيل وامريكا لتدمير الشعوب العربية… حسبي الله ونعم الوكيل فيهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.