“لم يعد هناك فائدة من وزارات الإعلام”.. تركي الفيصل يكشف عن حساب سري له يستخدمه “صباحا وقبل النوم”

0

كشف الأمير ، الرئيس الأسبق للاستخبارات ، عن امتلاكه لحساب سري بتويتر لا يعرف أحد بوقوفه وراءه يستخدمه لمطالعة الاخبار والأحداث بعيدا عن تطفل المتابعين.

وقال “الفيصل” خلال الجلسة الأولى لمنتدى مسك للإعلام، الذي انطلق اليوم وتحت شعار “التشجيع على الإبداع”، إن لديه حسابا سريا على “”، يخفيه خوفا من المتطفلين، ويطلع عليه “صباحا وقبل النوم”، بحسب موقع “سبق” السعودي.

وأضاف أن الأخبار الزائفة هي أداة من أدوات التعاطي؛ ليس فقط بين الأشخاص؛ بل أيضا بين الدول.

وتابع: “أعتقد أنه لم يعد هناك فائدة من وزارات الإعلام؛ بل إنها ربما تكون عائقاً لما يؤدي إلى المصلحة العامة؛ فبرفع جهاز الهاتف يستطيع كل شخص التصدي والرد على شبه وتبيان الحقائق؛ فأنا أدعو إلى إغلاق وزارات الإعلام”.

وأردف: “الدبلوماسية عبر “تويتر” أو غيرها من وسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت الآن متوفرة للجميع؛ ولكن لا تغني عن وجود عمل دبلوماسي احترافي من خلال السفراء والخبراء والعاملين في وزارات الخارجية وغيرها من الأجهزة الحكومة؛ فبعد أن يصدر ما يقوله رئيس حكومة أو مسؤول؛ لا بد أن يكون هناك متابعة من قِبَل الخبراء والمستشارين لهذه التغريدة ووصفها؛ موضحاً أنه لكي يكون لها أثر وبقاء لا بد أن تدعم بما يتبعها من بحث وتدقيق”.

وقال: “لا يمكن منع المعلومة اليوم أيا كان مصدرها أو غرضها؛ فإن كانت حكومية نجد التسريبات، ومثال ذلك ما يقال عن معلومات سرية أو محظورة.. ومحاولة أن تصد أو تمنع هذه المعلومات المتدفقة سواء الزائفة أو غيرها؛ لن يكون قائماً، ومن الأفضل وضع أنظمة وقوانين تحاسب من يقوم بهذا الأمر”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.