“شاهد” أحمد موسى فرحاً بالإعدامات التي نفذها السيسي: لا نخاف من أحد وهناك اعدامات جديدة قريباً

0

في إشارة لنية رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي تصفية المزيد من معارضيه تحت مظلة “الإعدام” الجائر والمحاكمات الهزلية، قال الإعلامي المصري المقرب من النظام، ، إن بلاده لا تخشي الانتقادات، وستنفذ أحكاما أخرى بالإعدام طالما كانت واجبة النفاذ.

جاء ذلك خلال برنامجه المتلفز “على مسؤوليتي” الذي يبث على فضائية “صدى البلد” الخاصة، مساء الأربعاء، تعقيبا على تنفيذ حكم الإعدام بحق 9 شباب معارضين، إثر اتهامهم باغتيال النائب العام السابق هشام بركات في صيف 2015.

وأوضح موسى أن “الدولة المصرية لا تخاف ولن تتراجع عن تطبيق القانون، ولو هناك أحكام تانية (أخرى) بالإعدام واجبة النفاذ ستنفذ فورا”.

وأضاف انه “لا توجد قوة عالمية تستطيع التدخل في الشأن المصري لإيقاف القصاص” ضد قتلة هشام بركات.

وفي وقت سابق أمس، نفذت وزارة الداخلية المصرية، الإعدام في 9 شباب معارضين صدرت بحقهم أحكام نهائية في واقعة اغتيال بركات صيف 2015، وفق إعلام محلي.

ومن أبرز من تم تنفيذ الحكم بحقهم الشاب أحمد محمد طه، وهو نجل محمد طه وهدان، عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان (أعلى هيئة تنفيذية بالجماعة).

والثلاثاء، ناشدت منظمات حقوقية، بينها العفو الدولية، السلطات المصرية وقف تنفيذ الأحكام حيث أكد أهالي المتهمين أن اعترافات ذويهم تمت تحت التعذيب والإكراه وهو ما تنفيه السلطات وترفض التشكيك في أحكام القضاء.

وتعود أحداث القضية إلى يونيو 2015، إذ قتل بركات، إثر تفجير استهدف موكبه بالقاهرة، فيما نفت آنذاك جماعة “الإخوان” أي علاقة لها بالواقعة.

وبهذا يرتفع عدد المعارضين الذين نُفذ فيهم الإعدام إلى 42 شخصا، منذ وصول رئيس النظام للحكم في يونيو 2014.

فيما ينتظر 50 معارضا آخرين تنفيذ العقوبة ذاتها بعدما صدر بحقهم أحكام نهائية بالإعدام في عدد من القضايا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.