شاهد| هربا الى لندن .. سعودي يغتصب شقيقته وفتاة أخرى تغيّر جنسها الى شاب!

3

كشفت شابة سعودية هاربة الى لندن، عن تعرّضها للاغتصاب من أخيها وهي بعمر 8 سنوات، مشيرةً إلى أنّها ظلت تتعرض للتحرش والاعتداء بعد ذلك.

https://twitter.com/Dawood_Show/status/1097229317946392576

جاء ذلك في برنامج للإعلامي السعودي داوود الشريان، مساء الأحد، في حلقة على قناة ”Sbc“ وإذاعة الحكوميتين، تناولت دوافع ونتائج السعوديات من ذويهن إلى خارج المملكة.

وأظهرت الفتاة التي رمزت لنفسها بـ”ريري” عينيها فقط لكي لا تكشف هويتها، وروت في البداية حكايتها مع الهروب، وطلب اللجوء في لندن، موضحة أنها تعرضت للاغتصاب ، قبل أن تغادر المملكة إلى لندن خشية التوقيف، بعد أن كشفت زميلاتها في الجامعة أنها ناشطة في موقع ”تويتر“ باسم وهمي للدفاع عن حقوق النساء.

https://twitter.com/Dawood_Show/status/1097197502128893953?ref_src=twsrc%5Etfw%7Ctwcamp%5Etweetembed%7Ctwterm%5E1097197502128893953&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.eremnews.com%2Fnews%2Farab-world%2Fsaudi-arabia%2F1689888
https://twitter.com/Dawood_Show/status/1097194723243102208?ref_src=twsrc%5Etfw%7Ctwcamp%5Etweetembed%7Ctwterm%5E1097194723243102208&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.eremnews.com%2Fnews%2Farab-world%2Fsaudi-arabia%2F1689888

كما استضاف “الشريان” في ذات الحلقة شابًا كان في السابق فتاةً قبل أن يغير جنسه وهو الآخر يقيم في لندن.

وروى عبدالله – وهو في الأصل فتاة سعودية تعاني من اضطراب الهوية الجنسية – حكايته مع الهروب إلى خارج المملكة، بعد أن نصحه الأطباء في عندما كان فتاةً بإجراء عملية تصحيح جنس، ففضل إجراءها في الخارج لصعوبة تغيير هويته الجنسية في دائرة الأحوال المدنية، رغم تشكيك المتحدث الرسمي للأحوال المدنية، محمد الجاسر بادعاءاته.

كما تحدث شخص آخر يُدعى “بندر” عن دوافع هروب زوجته إلى أستراليا، وطلب اللجوء، رغم حصولها على موافقة للابتعاث في الجامعات الأسترالية، عازيًا قرار الزوجة، التي لم تظهر في البرنامج، إلى تحريض آخرين التقت بهم في أستراليا.وفق قوله

https://www.youtube.com/watch?v=UozKaKYH0Dk

وأثارت الحلقة جدلاً بين المغرّدين السعوديين.

https://twitter.com/6278880ffc1a4a0/status/1097421610468945926
https://twitter.com/ahmed_a_sh17/status/1097424732113248257
https://twitter.com/waleef994/status/1097430513202151424
https://twitter.com/saudicreators/status/1097230320284372992
https://twitter.com/dd1etm/status/1097230600627310592
https://twitter.com/ksaadvertisemen/status/1097424508787535872

وكانت تقارير إعلامية أمريكية قالت إن 1000 امرأة سعودية تحاولن الفرار من المملكة كل عام.

وأضافت أن وزارة الداخلية السعودية كشفت مؤخراً عن تطبيق يسمح للرجال بمراقبة محاولة السعوديات الفرار ورصد تحركات المرأة الخاضعة لوصايتهم، سواء داخل المملكة أو خارجها.

وحسب موقع «Thisisinsider» الأمريكي، فإن السعوديين يستخدمون تطبيقاً يدعى «أبشر»، من إحدى خصوصياته المثيرة للجدل السماح للرجال برصد تحركات النساء «الخاضعات لوصايتهم»، خصوصاً محاولتهن مغادرة المملكة.

وعلى الرغم من سياسة الانفتاح التي انتهجتها السعودية منذ وصول الأمير إلى مركز القرار، فإنَّ وضع المرأة في المملكة يثير انتقادات حقوقية دولية كثيرة، حيث لا يمكنها فتح حساب مصرفي باسمها، وراتبها يعود لوليها، ولا يمكنها مغادرة البلاد من دون موافقة من وصيها.

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. جاسم يقول

    هذا العريان خبيث لتبرير هروب الفتيات خوفا من الاعتقال وخاصة الناشطات منهم بعد ان شاهدو وسمعوا مصير لجين ومن معها من الناشطات تحاول الحكومة من خلال هذا البوق القذر تبرير هروب الناشطات بانهم يتعرضون للاعتداء من اعهلهم وذويهم وان الدولة القمعية الديكتاتورية بريئة فشوه سمعة الاسر السعودية وفتيات السعودية من اجل تبييض صفحة ابو منشار وزبانيته وماهاؤلاد المستضافين الا عناصر مشبوهه لا احد يعرفهم قاتلكم الله فانتهم تجرون البلاد والعباد الي مستنقع مجهول .

  2. عبدالله يقول

    لاحول ولاقوة الابالله العلي العظيم

  3. فجر مسقط يقول

    اهااااا تحبوا وتتلذذوا بسماع فضايح الخلق اما فضايحكم يا ستار يا كريم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More