AlexaMetrics نظر للمراسل الإسرائيلي وابتسم.. "شاهد" "برميل البحرين" فرح من سؤال حول لقاء نتنياهو | وطن يغرد خارج السرب
خالد بن أحمد

نظر للمراسل الإسرائيلي وابتسم.. “شاهد” “برميل البحرين” فرح من سؤال حول لقاء نتنياهو

كشف وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد الملقب بـ”برميل البحرين” عن موقف بلاده من احتمال عقد لقاء مع بنيامين نتنياهو.

ووفقا لما نشرته القناة العبرية الـ”13″ صباح الخميس، فقد رد برميل البحرين، على سؤال للقناة حول مدى احتمالية عقد لقاء مع نتنياهو، ليرد عليها قائلا: “ستحدث وقت ما تحدث”.

https://twitter.com/newsisrael13/status/1096005945862303744

وجاءت إجابة خالد بن أحمد، وزير الخارجية البحريني، على هامش حضوره كممثل لبلاده في القمة الدولية المناهضة لإيران، في العاصمة البولندية، وارسو، والتي عقدت على مدى يومين، بدأت أمس الأربعاء.

ويذكر أن مملكة البحرين لا تقيم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، وذلك في وقت أعلنت القناة العبرية الـ”13″ عن نشر حلقات متلفزة عن العلاقات الإسرائيلية الخليجية.

وقبل أيام، أكد تحقيق  بثته القناة 13 العبرية أن وزير خارجية البحرين “خالد بن أحمد” عقد اجتماعا سريا مع وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة “تسيبي ليفني” منذ أكثر من عامين، أبلغها فيه بأن الملك “حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة” مهتم بتطبيع العلاقات مع دولة الاحتلال بشكل رسمي.

وقال التحقيق الصحفي نقلا عن مسؤولين كبار بدولة الاحتلال إن اجتماع خالد بن أحمد وتسيبي ليفني تم على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن 2017، حيث طلب الأول من الثانية نقل رغبة ملك البحرين إلى رئيس الوزراء “بنيامين نتنياهو”، وهو ما فعلته.

يشار إلى أن مايك بومبيو، وزير الخارجية الأمريكي، قد دعا الشهر الماضي، خلال جولة له بمنطقة الشرق الأوسط، إلى عقد قمة دولية لمناهضة السياسات الإيرانية في المنطقة، وتم عقد القمة الدولية، المسماه بـ”مؤتمر وارسو”.

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. على كثر كراهيتنا لهذه الشخصية المنفوخة ولكن للصدق تصرفه التطبيعي بالصدفة أم ماذا أخرجه من الحرج الذي وقع فيه المسؤول المسقطي العماني! الذي ذهب سرا إلى فندق الانتركونننتال لمقابلة سيده الصهيوني مفكرا أنه امر سري فإذا بالصحفي في انتظاره فحسبه رجل أمن او دبلوماسي فضحك له ! ولما قدم الصهيوني نفسه دار 360درجة ولم يعلم ماذا يفعل وهرب ! ثم خرج الكذابين المسقطيين العمانيين بقصة سخيفة أنه أحرج الصهيوني بعدم الرد عليه ! طالما أن المسؤول المسقطي العماني متجها لمقابلة رئيس الوزراء الصهيوني فلماذا عدم التصريح للصحفي الصهيوني؟ ولو بكلمات الهذر من قبيل وجود الوساطة والعمل لمصلحة المنطقة والسلام ووو وغيرها من الترهات التي يهذي بها دائما ! خخخخ!هههه!هعععع!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *