كاتب عماني يسخر من عام التسامح الإماراتي: كيف لقاتل مجرم أن يصف نفسه بالتسامح؟!

5

استنكر الكاتب والباحث العماني إطلاق أبو ظبي على عام 2019 اسم “عام التسامح” في الوقت الذي كشفت فيه تقارير عن تورطها بدعم القاعدة في بالسلاح، وكذلك تجسسها على جيرانها قطر وسلطنة عمان.

وقال الشاعر في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” غريب أن من يدعي التسامح ويرفع راية التعايش هو ذات الشخص الذي يتهم بدعم المتطرفين بالسلاح وهو ذات الشخص الذي يقتل أطفال بني جلدته بدم بارد وهو ذات الشخص الذي يعادي جيرانه ويتجسس عليهم ويحاصرهم ويقيم علاقات مع المجرم الصهيوني قاتل اطفال #غزة! ثم كيف لقاتل مجرم أن يصف نفسه بالتسامح!”.

وتساءل قائلا:” يا ترى هل هيه مساحيق التجميل أم أن كل ما يحدث هو لخلق الذرائع لتبرير حدثاً اكبر لا نعرف متى موعده، يقال أن الصهاينة يديرون ملفات التسامح ليساوي بينهم “وهم مجرمين” وبين بقية الأديان في العالم، الصهيونية حالها كحال عصابات المخدرات والمافيات في العالم ولا يمكن تطهيرهم من دنس أفعالهم.”

وتوجه “الشاعر” برسالة خاصة للمسلمين العرب قائلا:” الى كل عربي مسلم غيور على هذه الامة؛ لسنا ملائكة فعلاً وهناك من يقيم الكثير من الحسابات المعقدة خلف الكواليس قد تثمر وقد لا تثمر ، ولكن هناك شواهد واضحة لنقيم فيها الخيط الابيض من الخيط الاسود ، #اليمن #فلسطين # #العراق # كافية ليعلم الجميع من هو صاحب المبادئ الصادقة .”.

وكانت شبكة “سي أن أن” الأمريكية قد كشفت  أن الأسلحة التي قدّمتها واشنطن للسعودية والإمارات لدعمهما في حرب اليمن انتهى بها المطاف إلى يد تنظيم “القاعدة” وجماعة المدعومة من إيران.

وبحسب تحقيق مطول للشبكة الأمريكية، فإن كلاً من والإمارات العربية المتحدة استخدمتا السلاح الأمريكي كوسيلة لكسب ولاء القبائل اليمنية عبر “توزيعه” على من تصطف منها مع قوات التحالف العربي.

ونوّهت “سي أن أن” إلى أن تصرّفاً مثل هذا يمثل انتهاكات لاتفاقات كل من وأبوظبي مع واشنطن، إذ يفرض القانون الأمريكي على شركات تصنيع الأسلحة الالتزام بمتطلبات الاستخدام النهائي، التي تحظر نقل أي معدات لأطراف ثالثة دون إذن مُسبق من حكومة .

وبعض هذه الأسلحة قدّمتها لجماعات متشدّدة قريبة من تنظيم “القاعدة”، وتملك علاقة واسعة معها جنوبي اليمن، على رأسها ميليشيا (أبوالعباس) التي تصنّفها واشنطن بقائمة التنظيمات الإرهابية.

وقبل أيام نشرت وكالة رويترز تقريرا كشفت فيه أن الإمارات اخترقت، وبمساعدة فريق من ضباط المخابرات الأمريكية السابقين، أجهزة آيفون تعود لزعماء ونشطاء ودبلوماسيين أجانب من خصومها كان على رأسهم أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ووزير الخارجية العماني يوسف بن علوي.

استندت وكالة رويترز في تقريرها على خمسة ضباط سابقين في المخابرات الأمريكية وعلى وثائق برمجية تقول إنها اطلعت عليها. ويقول التقرير إن أداة التجسس المتطورة، والتي تسمى “كارما”، سمحت للإمارات بمراقبة مئات الأهداف بدءا من عام 2016، ومنهم أمير قطر ونائب رئيس الوزراء التركي السابق والناشطة اليمنية حاملة جائزة نوبل للسلام توكل كرمان.

ووصف الضباط السابقون، الذين عملوا في مشروع ريفين، “كارما” بأنها أداة قادرة على إتاحة الدخول عن بعد إلى أجهزة آيفون بمجرد تحميل الهواتف أو حسابات بريد إلكتروني على نظام استهداف آلي. غير أن أداة التجسس لها حدود أيضا، إذ أنها لا تعمل على الأجهزة التي يشغلها نظام آندرويد كما لا يمكنها اعتراض المكالمات الهاتفية.

وحسب رويترز فإنه وفي عام 2017، على سبيل المثال، استخدم الضباط السابقون “كارما” لاختراق هاتف آيفون يستخدمه أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وكذلك أجهزة يستخدمها محمد شيمشك النائب السابق لرئيس الوزراء في تركيا، ويوسف بن علوي بن عبد الله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في .

قد يعجبك ايضا
5 تعليقات
  1. هزاب يقول

    (ويقيم علاقات مع المجرم الصهيوني قاتل اطفال #غزة!) هذي الجملة فضحت هذا الامعة ! والله أوقعه في شر أعماله ! شوف يعيب على الامارات علاقات مع نتنياهو ! طيب ما هو نفس هذا المجرم استقبلتموه يوم 25-10-2018م بطريقة الف ليلة وليلة ! ورقصتم له وفرقة موسيقية تصدح له وأحاديث ومسامرات وتنازلات وفرح وزار وعرس جنوني! يومها ماكان قتل حتى فلسطيني واحد؟ يومها كان ملاك بريء؟ لما طلع من عندكم قتل ومن ثم تواصل مع الامارات؟ ما هو قتل فلسطينيين وهو في بلدكم وهجم على غزة بعد ما رجع من عندكم!!! صراحة مثل هذي الأشكال حتى عيب يدفعها الأمن العماني لإثارة المشاكل مع الامارات كلما بدأت تتحسن العلاقات فقط لإلهاء شعيهم من مطالبة حقوقهم الشرعية في الوظائف والترقيات والأراضي والخدمات الصحية والتعليمية وليس مطالب لتقاسم الثروات التي ينهبها أركان الحكم! يقال عنما يكون لك عدو ادعو الله تعالى بأن يكون غبيا ! وهذا ما يتحقق كل يوم في الأرض والواقع ! هنيئا للإمارات بهؤلاء الأعداء ! نقولها بكل صدق الشعب العماني والشعب الاماراتي اخوة بمعنى الكلمة وكل الشعوب العربية ومن يسء لها هؤلاء المرتزقة عملاء الأمن من يقرضون كلمتين للإساءة بين الشعوب ويفصل لهم الأمن الدور التخريبي ومفضوحين كل يوم ! وإلى مزبلة التاريخ!

  2. من غير اسم يقول

    سبق وعلقت في هذا الموضوع علينا ارجاع الفرع إلى الأصل لتطهير الساحل العماني من الدنس

  3. أرض الوطن يقول

    هران ما عنده شي غير استقبال نتنياهو والمطالبه بالوظايف وزاد بس عليها الحين الأراضي
    الأراضي ولله الحمد حتى النساء معنا تمنح الأراضي مو ملك للحكومه متى ما أرادت سحبت الملكيه مثل الجماعه هههههه
    اقول هران قص ولصق مريح جدا لين يخبروك بكلام غير

  4. بنت السلطنه يقول

    هههههههههههه

    صدقت أرض الوطن كل تعليقاته قص لصق.
    مثل المهرج اللي يعيد نفس الحركات والناس تضحك عليه.

  5. ولد العز العماني يقول

    هههههه والله يضحك هزبزب سير ارقص مع بن طحنون احسنلك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.