الرئيسيةالهدهدقوة عسكرية خاصة من الجيش السلطاني العُماني تتوجه إلى الإمارات.. هذه مهمتها

قوة عسكرية خاصة من الجيش السلطاني العُماني تتوجه إلى الإمارات.. هذه مهمتها

- Advertisement -

وطن- أفادت وكالة الأنباء العُمانية الرسمية بتوجه قوة من كتيبة الصحراء التابعة للواء المشاة (23) بالجيش السلطاني العماني وعناصر الإسناد الملحقة بها، إلى دولة الإمارات اليوم، الخميس.

وبحسب الوكالة العُمانية فإن هذا يأتي للمشاركة في التمرين العسكري العماني – الإماراتي “تعاون2″، الذي يقام خلال الفترة من 3 إلى 14 فبراير المقبل.

التمرين في إطار البرامج التدريبية السنوية التي ينفذها الجيش السلطاني العماني مع دول المنطقة والعالم.

- Advertisement -

وتهدف هذه التدريبات إلى تبادل الخبرات وتفعيل خطط التدريب والتمارين المشتركة، وتأتي ضمن الخطة التدريبية التي تنتهجها قيادة الجيش السلطاني العماني، لإدامة المستويات العالية في الأداء والكفاءة التدريبية والقتالية لدى منتسبي الجيش السلطاني العماني.

قائد الجيش السلطاني العُماني وعدد من كبار الضباط في الإمارات لتنفيذ هذه المهمة الرسمية

لطنة عمان، في الأول من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، فعاليات التمرين الوطني “الشموخ 2″، والذي نفذتها قواتها المسلحة والجهات العسكرية والأمنية الأخرى.

ووصلت أعداد المشاركين في هذا التمرين إلى أكثر من 70 ألف مشارك من السلطنة من مختلف الجهات العسكرية والأمنية والمدنية، إلى جانب القوات المسلحة البريطانية، التي شاركت بأكثر من 5500 جندي.

- Advertisement -

وفي سياق آخر، كشفت صحيفة “تايمز” البريطانية، سابقا، أن بريطانيا تجري مناورات وتدريبات عسكرية في سلطنة عمان تحضيرا لمعارك عسكرية مع جيوش أقوى وأكثر تسليحا، من بينهـا الجيش الروسي، بحسب الصحيفة.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. الصورة جميلة جدا ومعبرة ! أيام مظاهرات اهل السنة والجماعة في صحار بلد الثوار ! المدرعات تحمي المصالح الحكومية والمنطقة الصناعية والميناء ومن الصورة افراد الجيش محتمين في مدرعتهم والمواطن يمشي مهموما وفقير ! نتاج نصف قرن من التطور ! خخخخخخ!

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث