رغم عراقيل شيطان العرب.. “شاهد” أرتال من سيارات العُمانيين تتوجه للإمارات لتشجيع “العنابي”

9

رغم التهديدات والعراقيل التي وضعتها السلطات الإماراتية, أمام المشجعين العمانيين في محاولة منها للتأثير على مجريات مباراة اليوم بين المنتخب القطري والمنتخب الإماراتي, تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو لموكب السيارات لمواطنين عمانيين أثناء توجههم للإمارات لحضور المباراة دعما للعنابي.

ووفقا لمقطع الفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد ظهر رتل من الجيبات التابع للمشجعين العمانيين وهي تقترب من الحدود الإماراتية بهدف تشجيع المنتخب القطري أمام نظيره الإماراتي في المباراة التي ستقام مساء اليوم الثلاثاء ضمن تصفيات كأس آسيا.

وبحسب الفيديو، فقد ظهر المشجعون العمانيون وهم يعتلون سياراتهم رافعين الأعلام العمانية والقطرية.

يشار إلى انه ساعات قليلة تفصل عشاق “الساحرة المستديرة” في الوطن العربي من المحيط إلى الخليج عن انطلاق صافرة مباراة المنتخبين القطري والإماراتي في نصف نهائي بطولة كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم.

ويلتقي منتخبا قطر والإمارات، مساء اليوم الثلاثاء، وجهاً لوجه على استاد “محمد بن زايد” بالعاصمة أبوظبي، من أجل انتزاع بطاقة التأهل إلى النسخة الآسيوية الـ17.

ولكن منذ تأكد وقوع المواجهة الخليجية في “المربع الذهبي” الآسيوي، تحولت المباراة من الجانب الإماراتي إلى “ساحة حرب” بكل ما تحمله الكلمة من معنى، رافضاً إبقاء الأمور ضمن النطاق الرياضي فحسب.

وشهدت الأيام القليلة الماضية سلسلة من الوقائع والأحداث التي تثبت ذلك، منها إعلان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي نهيان بن زايد شراء جميع تذاكر المباراة، في خطوة بعيدة تماماً عن أعراف الكرة والروح الرياضية ومبادئ اللعب النظيف.

وتنص لوائح وقوانين الاتحاد الدولي للعبة على ضرورة تخصيص نسبة من التذاكر للمنتخب الضيف، وعدم الاستحواذ عليها بأي شكل من الأشكال، لكن الإمارات ضربت بتلك الأعراف عرض الحائط.

وكانت قناة عراقية قد بثت تسريباً صوتياً، يؤكد تقديم ولي عهد أبوظبي “رشوة مالية” قدرها ربع مليون دولار لـ97 إعلامياً وصحفياً عراقياً، قبل مواجهة “العنابي” و”أسود الرافدين”، حيث كان الهدف شن هجمة إعلامية على المنتخب القطري والتقليل من إنجازاته واستثارة الرأي العام العراقي ضد الدوحة.

وكان  الكثير من الكتاب والإعلاميين والمغردين القطريين قد أشادوا بالجماهير العُمانية التي قامت بدورها نيابة عن الجماهير القطرية التي تم منعها من قبل حكومة أبو ظبي، مؤكدين أنها خير من يمثل القطريين.

ومنذ المباراة الأولى للمنتخب القطري في أمم آسيا، كان لافتاً تواجد الجماهير العُمانية، في مدرجات الملاعب الإماراتية، لمساندته وتشجيعه، في ظلّ منع السلطات الإماراتية القطريين من الدخول الى الإمارات ومساندة منتخبهم، بسبب إجراءات الحصار المفروض على الدوحة.

قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    خلوا اللعب يكون في الميدان ! واللي بيفوز هو المكتوب له الفوز ! غير كذا جمهور ولا غيره مجرد تكملة الملعب وحده يتسع ل42 ألف متفرج ! الاماراتيين ألأهل الدار كثير منهم ما بيحصل مقعد ! فكيف بالجمهور العماني ؟ خلنا نكون واقعيين! ونبعد عن الحساسيات والسياسة والكلام الكثير ! واللي يفوز اليوم أي كان نريده يكمل المشوار للكأس!

  2. نسأل الله الهداية يقول

    قديم جدا تاكد قبل ما تكتب اي موضوع اتقوا الله

  3. عمق الاحساس يقول

    الله يعطيهم العافيه وان شاء الله النصر للأدعم

  4. ولد العز العماني يقول

    نعم بالفعل نحن في الطريق

  5. فجر مسقط يقول

    من متى هزاب صار عاقل

  6. كاسر الخشوم يقول

    القاشعات حاشرين نفسكم في شيء ما يخصكم

  7. بنت السلطنه يقول

    لا أعتقد المشهد اللي بالفيديو ذاهبين لمتابعة المباراة أعتقد كان بمناسبه معينة تخص السلطنة،
    أتمنى أن يتابعوا المباراة داخل وطنهم ولا أحد يذهب هناك عن يستقبلوهم بالمناشير عند الحدود،

  8. ابوعمر يقول

    فايز العنابي ان شاء الله بإذن الله

  9. عمان الحب يقول

    الفوز قطري أن شاء الله وعقبال يأخذون الكأس ???

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.