الرئيسيةحياتنا"للرجال: اتركوها فوراً".. عادات تقومون بها يومياً تسبب ضعف الإنتصاب ودمار العلاقة

“للرجال: اتركوها فوراً”.. عادات تقومون بها يومياً تسبب ضعف الإنتصاب ودمار العلاقة

- Advertisement -

وطن- ذكر تقرير لموقع menshealth، المختصّ بالشؤون الصحيّة والطبيّة، أن هناك كثيراً من الأسباب قد تقف وراء الإصابة بضعف الانتصاب عند الرجال.

وأورد الموقع أن من تلك الأسباب الأمراض المختلفة، كأمراض نفسية أو قلق وتوتر زائد، أو مشكلات في سريان الدم في العضو الذكري، وغيرها .

لكن وحسبما يوضح التقرير فإن هناك الكثير من العوامل والعادات التي قد تصبح سببا حقيقيا في الإصابة بضعف الانتصاب، وتعطي مؤشرا للرجل مستقبلا في إمكانية إصابتهم بهذه المشكلة.

- Advertisement -

ومن أبرز العوامل والعادات غير الصحية التي قد ترفع فرص الإصابة بضعف الانتصاب، شرب الكحوليات التي يمكن أن تؤثر على نسب ومعدلات الكوليسترول في الجسم، وهو ما ينذر بصعوبة في تدفق الدم للعضو الذكرى منبئا عن ضعف الانتصاب في بعض الحالات.

كذلك يعد إهمال علاج الأمراض المزمنة أو على الأقل مصاحبتها من أكبر الأخطاء التي يقع فيها بعض الرجال، ما يعزز من صعوبة مرضهم والذي يؤدي بالتبعية لضعف الانتصاب بشكل كبير، مثل عدم متابعة معدل الضغط، أو نسب الكوليسترول في الدم، أو نسب السكر.

إضافة لما سبق فإن الكثير من العادات غير الصحية تسبب عدم الانتصاب للرجل، منها التدخين الشره، لأنه يضر بسريان الدم في الجسم ويزيد من تأكسد خلايا جسم المدخن، ما يهدده بضعف الانتصاب دون شك، وتناول الطعام الغني بالدهون والمليء بالدسم والدهنيات، والبعيد كل البعد عن الطعام الصحي الذي لا يحتوي على سعرات عالية ولا دهون مشبعة، هذا النمط الغذائي يعجل بالزيادة في الوزن وصعوبة تدفق الدم في الأوردة نتيجة ترسب الدهون وبالتالي ضعف في الانتصاب.

دراسة جديدة تحذر مُدخني السجائر الإلكترونية من العجز الجنسي وضعف الإنتصاب!

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث