آيات عرابي عن وفاة الداعية أحمد العماري: ابن سلمان يريد محو الإسلام من جزيرة العرب عبر هذه السياسة

0

شنت الإعلامية المصرية هجوما عنيفا على النظام السعودي وولي العهد محمد بن سلمان، عقب وفاة الداعية الدكتور بمعتقلات آل سعود بعد تدهور وضعه الصحي نتيجة التعذيب والحبس الانفرادي.

وقالت “عرابي” في منشور لها على صفحتها بـ”فيس بوك” رصدته (وطن) إن ابن سلمان يسعى جاهدا لمحو الإسلام من جزيرة العرب عبر استهداف الدعاة والعلماء وقتلهم بالبطيء داخل المعتقلات.

وأشارت إلى أن كل ذلك يحدث بإشراف وتحت سمع وبصر والده الملك، الذي جمع السلطات بين يديه وجعل الكلمة المطلقة له وسلطه على رقاب السعوديين.

واختتمت الإعلامية المصرية منشورها بالقول:”اكرر من جديد .. حتى فيصل الذي كان يخدع البسطاء بحديثه عن رغبته في الصلاة في القدس, كان يتعامل مع المخابرات الاسرائيلية في وكان مجرد صبي عند كيسنجر”

وفاة (أو مقتل ؟ ) الداعية المعتقل في سجون أولاد سعود الشيخ أحمد بن عبد الله العماري الزهراني والمقرب من الشيخ سفر الحولي…

Posted by Ayat Oraby on Sunday, January 20, 2019

وأكد “عبدالله” نجل الداعية السعودي المعروف الشيخ أحمد العماري والمعتقل في سجون منذ نحو 5 أشهر أمس، الأحد، الأنباء التي تحدثت عن وفاة والده.

وأعلن نجل الداعية السعودية خبر وفاته عبر حسابه في تويتر وغرّد قائلاً: “انتقل إلى رحمة الله تعالى والدي الغالي الشيخ / أحمد بن عبدالله العماري الزهراني إنا لله وإنا إليه راجعون وحسبنا الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلا بالله”.

وقبل أيّام، نقل حساب “معتقلي الرأي” أنباء عن إصابة الدكتور أحمد العماري بنزيف دماغي حاد تم نقله على إثر ذلك إلى العناية المركزة، وقد تأكد أنه كان محتجزاً في العزل الانفرادي منذ اعتقاله قبل 5 أشهر.

وبعدها أكد ذات الحساب أنه تم الإفراج عن الداعية السعودي وإسقاط التهم ضده، وذلك بعد تأكدهم من دخوله بحالة “موت دماغي” حيث تم نقل نقله إلى مجمع الملك عبدالله الطبي بجدة وتم إبلاغ أهله بخبر الإفراج عنه.

وكشف الحساب المعني بشؤون المعتقلين وحقوق الإنسان في المملكة، في سلسلة تغريدات له أن سبب الإفراج الحقيقي عن العماري هو عدم استفاقته من الغيبوبة وتأكيد الأطباء أنه بحالة “موت دماغي”.

واعتقل ” العماري” وهو عميد كلية القرآن الكريم في جامعة المدينة المنورة سابقاً، مع أحد أبنائه بعد دهم منزله، في شهر أغسطس الماضي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.