نادي دنماركي يصفع دولة “السعادة والتسامح” ويلغي معسكره الشتوي في الإمارات لسجلها القمعي في حقوق الإنسان!

0

في صفعة جديدة لدولة “السعادة التسامح”، أعلن نادي “” الدنماركي عن إلغاء معسكره الشتوي الذي كان مقررا إقامته في الإمارات بسبب سجلها القمعي في مجال حقوق الإنسان.

وقال النادي الدنماركي، في بيان رسمي إن فريقه لن يسافر إلى الإمارات لإقامة معسكراته الشتوية هناك، خلال السنوات المقبلة؛ بسبب تزايد الانتقادات الموجّهة إلى السلطات الإماراتية لسوء سجلّها في مجال حقوق الإنسان.

وأشار النادي إلى أنه أجرى نقاشات مع مشجعي الفريق الأول حول سفر اللاعبين لمعسكر الشتاء في دبي، موضحاً أنه تم استيعاب كافة الآراء حول ملف حقوق الإنسان المتدهور في الإمارات.

ولفت إلى أنه وافق على القرار الذي توصل إليه المدير الفني للنادي مع المشجعين، كاشفاً في الوقت ذاته أنه يبحث عن وجهة جديدة غير دبي لإقامة معسكر التدريب لأعضاء الفريق الأول.

يشار إلى أن دعوات شبيهة انطلقت على صعيد السياحة والعلاقات الأكاديمية تدفع باتجاه مقاطعة للإمارات لذات السبب الحقوقي.

وكانت الإمارات قد أصدرت حكماً بالسجن على الناشط الحقوقي أحمد منصور، مدة 10 سنوات، ما أثار استياء الهيئات الحقوقية الدولية، وزاد من عزلتها دولياً بسبب انتهاكاتها المستمرة في .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.