“شاهد” كيف وضعت مصممة أزياء عُمانية السلطنة على الخريطة العالمية للموضة

3

تمكنت مصممة الأزياء العمانية أمل الرئيسي، من وضع السلطنة على الخريطة العالمية للموضة بآخر تصميماتها والتي استوحتها من تاريخ السلطنة التراثي.

وفي رحلة قامت بها المصممة العمانية مؤخراً إلى صلالة، حرصت على زيارة مدينة البليد التي أُدرجت ضمن لائحة التراث العالمي في منظمة اليونيسكو.

وبعد أن تفاجأت بتاريخها التراثي، استوحت المصممة فكرة مجموعة أزيائها لربيع /صيف 2019.

ويُشار إلى أن هذا الموقع الأثري قد استخدم كمركز تجاري بين الشرق والغرب. وبدورها، ابتكرت الرئيسي تصاميم فريدة من نوعها لسد الفجوة بين المركزين، أي الشرق والغرب، والربط بينهما.

وتتميز مجموعة الرئيسي بطابع التنوع، إذ تطغى درجات اللونين الأخضر والوردي على الطبيعة الصحراوية، مضيفة بعض التطريزات على أكمام أزيائها.

ورغم أنها قد تبدو بمثابة تصاميم تقليدية، ولكنها في الواقع تحمل أيضاُ لمسة عصرية.

وفي الصور الخاصة بمجموعتها، تجد أنها حاولت إبراز معالم المنطقة أيضاً، مثل أعمدتها الأثرية، بهدف تكريم تاريخ عُمان الغني.

وفي حديث المصممة العُمانية مع موقع CNN بالعربية، قالت إن “علامتي هي في الواقع للنساء الأقوياء اللواتي يعطين الأولوية لأسرتهن أثناء سعيهن وراء أحلامهن”.

قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    عروض أزياء وسط آثار ! وهم التائهون وسط الآثار والتاريخ والأصالة ؟ خخخخخ! بس ماعجب اللي رقص للصهيوني قدام قلعة تاريخية وبلاد الأئمة وما يزعم انها بيضة الإسلام لا بأس من نشر غسيله في البليد ! لأنه أصلا ظفار ليست جزء من بلادهم ! ومعاملتهم لظفار أنها مقاطعة من الدرجة العاشرة ! والكيد لقبائل ظفار لاينتهي ! بس أحرار ظفار ؟ وين آل الكثير ؟ وين الحكلي؟ وين حمران العيون! مسقط وعمان مهزلة البلدان والأزمان!

  2. ولد العز العماني يقول

    كلام مهزوز لا يرد عليه

  3. هزاب يقول

    لأنك عاجز عن الرد مثل عجز بلادك السياسي والاقتصادي والثقافي وقبلها الأخلاقي والسقوط في أوحال الهرولة والانبطاح والتطبيع والتنازلات المجانية للصهاينة أسيادكم الجدد !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.