الفتاة السعودية الهاربة “رهف” ستغادر تايلاند .. وهذه وجهتها الجديدة

0

في متابعة لأحدث تطورات قضية الفتاة الهاربة بتايلاند، أعلنت السلطات التايلندية أن الشابة ، ، الهاربة من عائلتها، ستغادر ليلة الجمعة تايلاند متوجهة إلى .

ووصلت “القنون” إلى مطار بانكوك يوم السبت الماضي قادمة من الكويت، في طريقها إلى أستراليا لطلب اللجوء.

ورفضت تايلاند في البداية دخول رهف إلى البلاد، لكنها وافقت على استقبالها نتيجة حملة واسعة أطلقتها الشابة السعودية في موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي مباشرة من مطار سوارنابوم في بانكوك، قالت فيها إن حياتها ستكون في خطر إن أعيدت للسعودية.

وتقيم القنون، منذ الاثنين في فندق ببانكوك تحت رعاية مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، التي أحالت قضية رهف إلى أستراليا لبحث استقبالها كلاجئة.

وسبق أن أكدت السلطات الأسترالية أنها بدأت النظر في قضية القنون ودراسة طلبها للجوء.

وكان رئيس مكتب الهجرة التايلاندي، اللفتنانت جنرال سوراشيت هاكبال، كشف أن كلا من أستراليا وكندا عرضت على الفتاة السعودية رهف البالغة من العمر 18 عاما، اللجوء لديها.

وقالت صديقة لرهف في وقتٍ سابق الجمعة، إنها أغلقت حسابها على موقع تويتر يوم الجمعة بعدما تلقت تهديدات بالقتل بينما تنتظر قرارا بشأن البلد الذي قد تحصل على حق اللجوء إليه.

وقرب منتصف نهار يوم الجمعة اختفى حسابها من على موقع تويتر بعدما نشرت تغريدة ذكرت فيها أن لديها أنباء طيبة وسيئة.

وعاد الحساب للظهور لفترة وجيزة بعد نحو ساعة ثم اختفى مجددا في غضون دقائق.

وكتبت فتاة تدعى نورا، كانت رهف أشارت إليها على أنها صديقة، على تويتر تقول إن رهف ”تلقت تهديدات بالقتل ولهذا السبب أغلقت حسابها على تويتر“.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.