AlexaMetrics إعلامية عُمانية لـ"التائهين في الأرض": إن لم ترتدعوا لنريكم ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر في بال بشر! | وطن يغرد خارج السرب
سعودية تغضب العمانيين

إعلامية عُمانية لـ”التائهين في الأرض”: إن لم ترتدعوا لنريكم ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر في بال بشر!

في أعقاب تطاول المرتزقة العراقية شيرين سباهي على السلطنة وتحدثها بلسان حكام أبو ظبي وترويجها بأن “مسندم” العمانية تابعة للإمارات، شنت الإعلامية العمانية فاطمة أحمد هجوما عنيفا عليها وعلى حكام الإمارات الذي وصفتهم بـ” التائهون في الأرض”، متوعدة إياهم برد لا يخطر على قلب بشر.

وقالت “أحمد” في تدوينات لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” ردا على هرتلات “المرتزقة “سباهي”: “هذا الحساب يدار من دولة خليجية وليس من صاحبة الحساب، وتم منحها مبلغ مالي نظير هذا العمل المقزز، ولكن #أهل_عُمان لا يخدعهم #الخِبِّ وعلى أولئك #التائهون_في_الأرض أن يعلموا ويدركوا حقيقة أمرهم، وإلا والله وتالله لنريهم ما لاعين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر ببال بشر. واتقوا شر الحليم إذا غضب.”

https://twitter.com/fatmaomani/status/1082565162408783873

وفي إشارة واضحة بأن الإمارات ليست إلا تابعة للسلطنة، قالت “أحمد”:”#الصين العظيمة وهي امبراطورية عظمى تريد إعادة #تايون لأحضانها وترفض إستقلالها، نسأل تعالى أن يجعلنا من الأحياء عندما نرى #عُمان وقد استعادت أقرب سواحلها .”

https://twitter.com/fatmaomani/status/1082572147594326017

وتابعت أحمد هجومها على الإمارات، بالقول:” يحاول #التائهون_في_الأرض استفزاز #أهل_عُمان ودفعهم للنزول إلى مستوى #التائهون المتدني في أرذل المراتب، وأحقر الدرجات، وأدنى المواقف الحقيرة والوضيعة والمقيتة والنتنة، ولكن #أهل_عُمان أسمى، وأرقى، وأنبل، وأعلى، وأطهر من كل هذه المهاترات.”

https://twitter.com/fatmaomani/status/1082577045555765248

وكانت الكاتبة العراقية المقيمة في النمسا شيرين السباهي قد عادت مجددا لتنفث سمومها ضد سلطنة عمان إرضاء لأولياء نعمتها في ابو ظبي والرياض، زاعمة أن محافظة مسندم تتبع للإمارات، محاولة أيضا إثارة الفتنة المذهبية في السلطنة تحت ادعاءات ومزاعم واهية.

وقالت “سباهي” التي اتخذت خطا هجوميا ضد السلطنة والكويت وقطر مؤخرا في تدوينات لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” متبنية مزاعم الإمارات حول مسندم:” حكومة دولة الامارات اعترضت على ترسيم الحدود البحرية بين عمان وإيران لأن إقليم رؤوس الجبال مسندم يتبعها سياسيا وجغرافيا وتاريخيا وهذا الاعتراض رسمي وليس كما يظن البعض أنه مجرد كلام”.

وأضافت في تدوينة أخرى أن” دولة الامارات العربية تطالب رسمياً بمسندم وقدمت شكوى في الجامعة العربية وايضا هذا مثبت دوليا”.

وكان ناشط قد تمكن من تسجيل محادثة للمرتزقة “سباهي”، وافقت خلالها على شتم سلطنة عمان وقطر مقابل مبلغ مالي بسيط.

ووفقا للفيديو، فإنه عندما سألها الناشط وائل الخلف الذي  قدم نفسه على إنه من طرف الحكومة السعودية عن الراتب الشهري الذي تطلبه، قالت 3 آلاف دولار فقط.

https://twitter.com/adult1980/status/1082010030596079618

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. قسما بالله شعب مضحك الحين انتوا حفظوا ماي وجهكم الكل عارف انكم بلا تاريخ وحضاره وتسرقون التراث جيتوا للجغرافيا وانتم مجرد دويله تابعه لعمان صدق القذافي لما قال (من انتم) ههههههه.
    كابتشينو وعنتره و و و اصبحنا ننتظر من وقت لآخر الجديد لديكم لنضحك فقط تذكرونا بنكت الصعايده القديمه هههههه.
    خليكم في بلواكم بورصة دبي من سئ لأسوأ ومطار دبي وشركات الطيران المحليه وبنت الشيخ بو مسوده وجهكم.

    ماذا أقول أو اعبر مع التائهون في الأرض مش حتغمض عينيك هههههههه.

  2. ان الاون لأن نطالب بما هو حق لنا وليس مجرد هذيان كما يفعل البعض التائه بالخرائط والأدلة نسترجع ساحلنا العماني إلى حضن الوطن ولنعيدهم إلى رشدهم وحجمهم الطبيعي كلنا كعمانيين نطالب باسترجاع الساحل العماني

  3. مازالت عقدة النقص لدى عيال زايد كبيرة جدا ولم يستطع أي معالج نفسي من معالجتها، فبعد محاولات سرقة تاريخ سلطنة عمان ونسبه للإمارة الصغيرة حديثة الولادة، تتوالى التصريحات المضحكة الواحدة تلو الأخرى.

    آخر هذه المحاولات لمعالجة عقدة النقص هو أن الإمارات قامت بتكريم حفيدة عنتر بن شداد، حيث تم التأكد عن طريق فحص ال DNA والذي يتم في الإمارات من طرف واحد فقط، لأن كوكب الإمارات لديهم سجل لكل DNA موجود في تاريخ البشرية من سيدنا آدم حتى أخر مخلوق.

    وقد علق الصحافي نظام المهداوي من واشنطن على خبر التكريم على صفحته على موقع تويتر كما لسع الدبور ما نصه: “عنترة بن شداد الذي لم يتزوج يوماً له حفيدة من #الإمارات! بعد أن اكتشف ابناء زايد بأن عنترة إماراتي ويحتفظون من أيام الجاهلية بفحص DNA الخاص به حيث قارنوا نتائجه مع حفيدته. لا تستغربوا كثيراً فان عقد النقص التي يعاني منها أبناء زايد ستتجعلكم تتندرون كثيراً وتضحكون ضحكاً كالبكاء”

    قريبا،،،
    الاهرامات بناها الإماراتيون ولابد من إرجاعها ههههه

  4. يا موقع وطن تحروا الدقة ! هذه ليست إعلامية ولا كاتبة مجرد حساب شخصي وأسأل أية عماني لا يعرفها ! وربما لا أحد يعرفها داخل قريتها ! كيف أصبحت كاتبة واديبة وووو! الأهم بريطانيا فرضت حكمها من قديم الزمان ! وسلخت زنجبار من عمان وسكت العمانيون ! عاد البريطانيون وأجبروا الحاكم السابق على التنازل عن جوادر لباكستان ففعل ! عادوا مرة أخرى وسلخوا امارات ساحل عمان فسكتوا ! فلماذا لم يعبر العمانيون عن غضبهم تجاه بريطانيا الأمر الناهي والسيد والحاكم الفعلي لعمان إلى صباح اليوم وإلى مالا نهاية ؟ كل السب والشتم للإمارات ؟ لو أرادت الامارات الاستقلال بدون رغبة بريطاينا لما نالوه ولو بعد مليون عام! لكن بريطانيا هي التي قصقصت جناح الإمبراطورية الوهمية وأحالتها إلى قزم سياسي واقتصادي لا لون ولاطعم ولا رائحة له! فلماذا الغضب على أشقائكم وبريطانيا هي التي قامت بذلك وتحكمكم إلى اليوم؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *