“شاهد” كتاب تعليمي للأطفال في المغرب يزيل اسم فلسطين من الخريطة وينسب المسجد الأقصى لإسرائيل!

1

في واقعة خطيرة، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب صورا لكتاب تعليمي للأطفال انتشر في الأسواق تعمد حذف اسم “” من الخارطة وعوضها كليا بما يسمى “”، ليواصل بجاحته بنسب كل المعالم الإسلامية خاصة المسجد الأقصى المبارك في إلى إسرائيل.

وبحسب الناشطين فإن  الكتاب يعود إلى إحدى دور النشر التي يقع مقرها المركزي بمدينة الدار البيضاء، يهدف إلى تعليم الأطفال خارطة العالم بشكل مصور ومختصر.

وكشف الناشطون محاولات التضليل الواردة في الكتاب الناطق باللغة الفرنسية مشيرين إلى ما ورد في الكتاب، حيث اعتبر أن “القدس عاصمة إسرائيل، وهي مدينة مقدسة لدى اليهود”، وأن ما يسمى “إسرائيل” دولة أسسها اليهود في سنة 1948، وأنه “يقطنها الفلسطينيون العرب واليهود الإسرائيليون”.

 وتعمد مؤلفو الكتاب الذي يروج ضمن الكتب “التعليمية” للأطفال، حذف فلسطين كليا من الخريطة وعدم الإشارة لها كدولة أبدا، كما تم وضع صورة قبة الصخرة المتواجدة ضمن مساحات المسجد الأقصى المبارك ضمن الفقرة التي خصصوها للتعريف بما يسمى بـ”إسرائيل”.

خطير.. كتاب للأطفال المغاربة يزيل فلسطين وينسب الأقصى لـ”إسرائيلViOiOehMzlNUكشف مستعملون لموقع التواصل الاجتماعي…

Posted by ‎البروج اولا‎ on Saturday, January 5, 2019

المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، أفاد بدوره أنه توصل برسالة من متابعي صفحته على “فيسبوك” حول “فضيحة نشر وبيع كتاب للأطفال بإحدى الأسواق الكبرى الممتازة بالمغرب، يحمل خريطة للمنطقة مضمنة فيها “دولة الكيان الصهيوني برايتها الإرهابية.. دون وجود يذكر لفلسطين”.

ووجه المرصد بهذا الصدد “التساؤل العاجل للدولة وكل المؤسسات المعنية بتحمل مسؤولية مراقبة قطاع الطباعة والنشر والتوزيع حول هذه الفضيحة إن كانت”، على حد تعبيره، داعيا في الوقت ذاته إلى “توقيع العقوبات اللازمة وسحب المطبوع الصهيوني الموجه للأطفال”.

المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، أفاد بدوره أنه توصل برسالة من متابعي صفحته على "فيسبوك" حول "فضيحة نشر وبيع كتاب للأطفال…

Posted by ‎المرصد المغربي لمناهضة التطبيع‎ on Saturday, January 5, 2019
قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    في زمن الهزائم والتطبيع المجاني لا تزعلوا كثيرا من مثل هذه المنشورات ولا تدخلوا كثيرا في الفروع بل عليكم بالأصل وكيف يستقيم الظل والعود أعوج! أيهما اخطر حاكم بنبطح لإسرائيل ويطبع مجاني ويفتح اجوائه الجوية لها أو كتاب يمكن حتى حرقة واتلافه بسهولة؟ في عام 2008م وفي أرقى مكتبات مسقط وعمان كانت هناك خارطة مصدرها شركة هندية مرسوم عليها خارطة الوطن العربي بأخطاء كثيرة ومن ثم صورة رجل دين يهودي يحمل كتاب في القدس ! عنوان الخارطة دول وشعوب! المصدر يكون فرنسا الهند وأية دولة ولكن كيف يدخل مثل هذه المواد الدول العربية ؟ بل وتجد طريقها للطلبة الصغار؟ لأن العرب فرطوا في سلاح خطير جدا وهو المقاطعة الاقتصادية للكيان الصهيوني بمختلف درجاته يومها لم تكن شركة عالمية تجروء على ذكر كلمة إسرائيل! إنه زمن الهوان زمن عمالة وخيانة وتنازلات مسقط وعمان ! إلى مزبلة التاريخ!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.