رسالة نارية من وزير خارجية قطر لقادة الحصار: “الشمس لا تغطى بغربال” وهذا ما قاله عن “المراهقة السياسية”

1

في إشارة لسياسات قادة الحصار الصبيانية تجاه قطر، قال وزي رالخارجية القطري ، إن افتعال الأزمات و خلق عدوٍ وهمي ليس بالسياسة الناجحة خاصة في منطقتنا.

وتابع “آل ثاني” في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن):”فما نحتاجه اليوم هو التنمية الحقيقية لشعوبنا و الحوار القائم على المصالح المشتركة والاحترام المتبادل، وليس المراهقة السياسية.”

وشدد الوزير القطري على أن الحفاظ على حقوق ومكتسبات “شعوبنا وتوظيف مقدرات دولنا لخدمتهم أفضل بلا شك من إلهاء الشعوب واشغالها بأزمات مفتعلة لا جدوى منها و لا طائل، ومحاولة خداعهم بانتصارات وهمية، “فالشمس لا تغطى بغربال”.

واختتم تغريداته بالتأكيد على أن الدوحة ماضية في مسيرة نهضتها لتكون نموذجاً وأملاً لما يمكن أن يكون عليه عالمنا العربي.. حسب وصفه.

وتابع موضحا:”ففي قطر اتحدت القيادة الصادقة الحكيمة والإرادة الجماعية الحقيقية والنتيجة بفضل الله و منّه نراها اليوم، ولن ندخر جهداً للمحافظة عليها.”

وكان آخر حلقات مسلسل المكايدة والأفعال الصبيانية لقادة الحصار، هو منع القطري سعود المهندي نائب رئيس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم ورئيس اللجنة المنظمة لكأس آسيا من دخول أول أمس، الخميس، للإشراف على فاعليات البطولة ثم إرغامها على السماح له بالدخول بعد الضغوط الدولية.

كما منعت الإمارات دخول وفدا قطريا إعلاميا لتغطية فاعليات كأس آسيا.

وتسببت التصرفات الاماراتية في إحداث موجة جدل وإستياء واسعة على تكرارها لمثل هذه التصرفات التعسفية والتي لا علاقة لها بالرياضة ولا صلة له بالاخلاق الرياضية، حيث اعتبر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي ان التصرف الاماراتي مشين ولا يمت للأخلاق الرياضية بصلة، ويتطلب تدخلاً فورياً من الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وأكدوا أن سلطات الامارات ونظيراتها من لاتزال تمارس سياساتها التمييزية ضد الرياضيين والمواطنين القطريين، وذلك بعد ان تكررت هذه التصرفات القبيحة مع القطريين حيث تعرضت من قبل بعثة فريق نادي الغرافة في فبراير 2018  لمضايقات في ابوظبي معتبرين أن الخطوة الاماراتية تمثل إقحاما للسياسة في الرياضية.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Mohamed fadhil يقول

    ابن زايد ليس صهيوني ولا نصراني، ولا حتى مسلما ،،،انه زنديق، ،ابن الابلليس،،،يريد أن يجعل نفسه واليا للعرب والمسلمين،، حينما أختار السحر على ابن سلمان ،ددن كما اختارت السحر والدته،،،،على أبوه زايد ،وجعلته مريضا ثم مات،،،هذا ابن زايد ليس مجنون إنما مريض نفسي عالي المستوى،د لا علاج له إلا موت بسيف الاسلام

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.