“الصلح خير وعفا الله عما سلف”.. عيال زايد قبلوا يد الأسد وعادوا إلى حضنه سالمين غانمين

0

رفرف علم دولة العربية المتحدة فوق مقر السفارة في العاصمة السورية , لاول مرة منذ سنوات اثر قطع العلاقات مع وسحب السفراء من كلا البلدين

وحضر الافتتاح عن الجانب الاماراتي المستشار عبد الحكيم ابراهيم، والقائم بالاعمال يوسف النعيمي، والملحق الإداري حسين عبد الله البلوشي، بحسب ما أكده مصدر مطلع في الخارجية السورية لوكالة “سبوتنيك” الروسية.

واعتبر مدير المراسم في الخارجية السورية، حمزة دواليبي، افتتاح السفارة الإماراتية فاتحة خير بالنسبة للدول العربية متمنيا من كافة العرب حذو حذو الإمارات.

كما حضر الافتتاح عدد من السفراء العرب والأجانب المتواجدين في دمشق، إضافة إلى مندوب عن وزارة الخارجية والمغتربين السورية وذلك إيذانا بعودة العمل في مقر السفارة.

ودعا السفير العراقي في دمشق، سعد محمد رضا، كافة الدول العربية كي تحذو حذو الإمارات، وقال “ دولة مهمة وموقعها الاستراتيجي أساسي في قلب العالم العربي وندعو كافة الدول العربية لتقوم بنفس الخطوة الإماراتية.

وعلمت “سبوتنيك” حسب ما ذكرت أن الأعمال لا تزال مستمرة على ترميم المبنى المهجور الذي تهالك خلال الفترة الماضية، على أن تتم عودة السفير خلال فترة تتراوح بين شهر ونصف إلى شهرين اعتبارا من الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.