ملف “خاشقجي” يصل الأمم المتحدة.. هذا ما أسفر عنه اجتماع مغلق مع الأمين العام “غوتيريش”

وطن- أكدت وكالة “الأناضول” أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بحث أمس، الثلاثاء، مع وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، ملف مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

قضية خاشقجي فتحت “كُوَّة” كبيرة في جدار الصمت الدولي على الانتهاكات في الإمارات.. هذا ما يجري هناك دون رادع

وقال فرحان حق، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، خلال مؤتمر صحفي في نيويورك، إن “المنظمة الأممية، لم تتلق، حتى اللحظة، أي طلب رسمي من أي دولة عضو بالمنظمة الدولية، بشأن فتح تحقيق دولي في مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي”، وذلك وفقا لوكالة “الأناضول” الرسمية التركية.

وقال “حق” إن “غوتيريش بحث مع وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، في اجتماع مغلق بمقر الأمم المتحدة ملف مقتل خاشقجي”.

وأضاف: “اليوم، أستطيع أن أقول لكم أننا حتى اللحظة، لم يصلنا أي طلب رسمي من أي دولة عضو بالمنظمة الدولية، بإطلاق تحقيق دولي بشأن مقتل الصحفي السعودي”.

ويأتي الموقف الأممي بعد تصريحات أدلى بها جاويش أوغلو، صباح أمس الثلاثاء، وذكر فيها أنه أبدى رغبة مع العديد من نظرائه، على هامش قمة العشرين، في تقديم طلب مشترك لفتح تحقيق دولي حول جريمة مقتل خاشقجي.

وأوضح جاويش أوغلو، أن بلاده تبنت مسارا شفافا فيما يخص جريمة خاشقجي، وأنها شاركت المعلومات والوثائق والأدلة التي في يدها مع السعودية.

وذكر الوزير التركي، “بدأت طلبات إجراء تحقيق دولي في القضية، ونحن مستمرون في المحادثات مع الأمم المتحدة في هذا الشأن”.

وأضاف “نأمل أن الأمر لا يكون ضروريا، وأن تتعاون المملكة العربية السعودية من أجل كشف المسؤولين عن الجريمة”.

وتابع: “هناك مطالب من داخل الأمم المتحدة بضرورة فتح تحقيق دولي في قضية مقتل خاشقجي، وما زلنا نبحث الأمر مع الأمين العام للأمم المتحدة”.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

  1. الله يرحمك ياخاشقجي ويغمد روحك الجنة

    الله يمهل ولا يهمل……. وان غدا لناظره قريب ياالسعودية..

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث