رغم التضييق وقطع الإنترنت.. “شاهد” متظاهرون أردنيون يعتصمون في “الدوار الرابع” ويهتفون تحت الأمطار “معنا وبدناش”

رغم عمليات التضييق المباشرة وغير المباشرة، والتي كان آخرها قطع الإنترنت بعد زعم وزارة الاتصال بأن الإنقطاع تم لأسباب فنية، تمكن الآلاف من الشباب الاردني من التواصل والوصول لمنطقة استعداد لجمعة “” التي بدأت الدعوة لها منذ أيام.

 

 

وحرص الاف المعتصمين ضمن حملة “معناش” على حمل كاميرات الهواتف المشحونة وتغطية الحدث وتوفير مادة إعلامية خاصة فرضت نفسها على منصات  التواصل ووسائل الاعلام تفاعلا مع ما قيل سابقا بانه تجاهل مقصود لعدم تغطية الاعتصام.

 

وتواجد نحو ثلاثة الاف اردني على الاقل بهتافات حادة وبسقف مرتفع إعتبارا من مساء الخميس في محيط مقر الحكومة .

 

ولم يمنع  المطر الشديد ولا اجواء البرد المعتصمين من الاحتشاد تلبية لدعوة من جهة غير معروفة سابقا تدعى” فرقة الاحرار” التي ابتكرت مفهوم حملة”معناش”.

 

 

ولم يصدر اي تعليق حكومي على الموقف لكن قوات الدرك متواجدة بكثافة في المكان وتمتنع عن قمع المعتصمين وتسمح لهم بالتجمع والهتاف تماما كما كان يحصل عشية تعيين الرزاز رئيسا للوزراء.

 

 

وخلال التظاهرة، هتف المتظاهرون بشعار ” معنا ..وبدناش” في إشارة للامتناع عن الدفع لصالح الضريبة.

 

كما طالب المعتصمون بإسقاط الحكومة وقانون الضريبة ومجلس النواب وكذلك مجلس الاعيان.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. احمد الطوالبة يقول

    الحرامي الثاني يبدو على خطى قريبة السيسي في اذلال الشعبو نهبه لتمرير صفقة القرن و المشاريع الصهيوينة في المنطقة

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.