سبقه لتأمين الطريق.. “شاهد” الجبير كان يخشى اغتيال ولي العهد في موريتانيا واتخذ هذه الإجراءات

1

فيديو مثير للجدل تناقله ناشطون في موريتانيا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر فيه وزير الخارجية الموريتاني ولد الشيخ أحمد وهو يطمئن نظيره السعودي عادل الجبير بأن الطريق بين المطار ونواكشوط آمن.

 

وتوقع النشطاء أن الجبير بتصرفه الغريب هذا كان يخشى من تعرض ولي العهد للاستهداف.

 

وظهر صوت ولد الشيخ أحمد في التسجيل وهو يقول للجبير أثناء استقباله في المطار إن الطريق آمن والسيارات ستنطلق بسرعة، وذلك قبل وصول بن سلمان اليوم إلى المطار.

 

هل لاحظ وزير الخارجية الموريتاني خوفا هستيريا وترددا لدى نظيره السعودي وهو جعله يطمئنه أن الطريق عليه حراسة وأن السيارات سوف تسرع أثناء سيرها.استمعوا إلى الفديو لا أهلا بالجبان ابن سلمان.

Posted by ‎الب معلوم‎ on Sunday, December 2, 2018

 

وتساءل ناشطون على موقع فيسبوك عما إذا كان وزير الخارجية الموريتاني قد لاحظ خوفا وترددا لدى الوزير السعودي، مما دفعه إلى طمأنته.

 

ووصل بن سلمان اليوم إلى نواكشوط، وأجرى مباحثات مع الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في المطار، في زيارة استغرقت بضع ساعات.

 

وقبيل وصول ولي العهد السعودي أعلن المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة -أكبر ائتلاف معارض في موريتانيا- في بيان رفضه للزيارة التي “تأتي في ظروف تملي على كل المتمسكين بعدالة قضية الشعب الفلسطيني، وعلى كل المناضلين من أجل حقوق الإنسان وحرية الصحافة وحرية التعبير أن يعربوا عن عدم ترحيبهم بها”.

 

وكانت المبادرة الطلابية لمناهضة الاختراق الصهيوني والدفاع عن القضايا العادلة في موريتانيا نظمت أول أمس الجمعة وقفة بساحة الجامع الكبير -المعروف بالجامع السعودي- في نواكشوط، وردد المشاركون هتافات رافضة لزيارة ولي العهد السعودي.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. مواطن يقول

    طبيعي أن يقلق وزير الخارجية ويهتم بالاجراءات الامنية في موريتانيا فالضيف ليس شخصا عاديا أنه محمد بن سلمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.