Web Analytics Made Easy - StatCounter
الهدهد

“شاهد” هذا ما قاله العذبة عن الوقفة الاحتجاجية ضد قطر بإيطاليا فأثار غضب دول الحصار

علق الكاتب القطري المعروف عبدالله العذبة رئيس تحرير صحيفة “” القطرية، على الوقفة الاحتجاجية التي قام بها أشخاص مأجورين ضد زيارة آل ثاني إلى إيطاليا، مشيرا إلى أن هذه التصرفات “طفولية”.

 

وقال “العذبة” في لقاء له على تلفزيون “”:”حقيقة هذا التصرف تصرف طفولي وهم دائما يقومون بمثل هذه التصرفات السخيفة بعكس الأمور العفوية”.

 

 

وذكر الكاتب القطري المتابعين بتصرفات مشابهة عند زيارة ابن سلمان لبريطانيا عندما استأجروا أناس يهتفون له، “وصبغوا التاكسي بعبارات ترحب به .. هم يرحبون أنفسهم بأنفسهم وقطر لا تحتاج لمثل هذه التفاهات”

 

وأشار العذبة إلى أن هذه التصرفات تدل على عقلية صغيرة لا تتجاوز ألعاب البلايستيشن، مذكرا بتأكد الجانب الإيطالي خلال زيارة على حل الأزمة بدون أي شرط أو قيد على قطر.

 

وفي سقطة جديدة تضاف لسلسلة سقطات دول الحصار، نشرت قناة “الجزيرة” مقطع فيديو يظهر قيام أشخاص بتلقي أموالا للقيام بمظاهرة مدفوعة الثمن ضد زيارة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إلى إيطاليا.

 

ووفقا للفيديو المنشور الذي رصدته فقد ظهر عدد من الأشخاص وهو يتلقون أموالا في ظروف مغلقة قام بتسليمها لهم أحد الأشخاص أمام مجلس النواب الإيطالي، ليظهروا بعدها امام السفارة القطرية في روما رافعين لافتات ضد قطر وأميرها.

 

 

وليست هذه المرة الأولى، ففي مؤتمر ميونخ في الفترة من 16 إلى 18 فبراير/شباط الماضي، جلبت الإمارات 25 فتاة من دول أوروبا الشرقية، ثم بثوا فيلما قالوا فيه بأنهم يسعون إلى حظر اقتصادي على قطر وانتزاع كأس العالم منها.

 

وحاولت تلك الفتيات حينها أن تتوارى عن كاميرات قناة الجزيرة بعد أن استقدمن على عجل إلى مكان انعقاد الندوة التي تسعى لتشويه قطر، حيث بدا عليهن أنهن بعيدات عن السياسة تماما، وهذا هو مستوى التمثيل الذي سعت دول الحصار من خلاله لمهاجمة قطر في ميونخ، سعيا منها للفت انتباه الحضور.

 

كما أكد المجهر الأوروبي لقضايا الشرق الأوسط العام الماضي في تحقيق له إنفاق سفارة الإمارات لدى ألمانيا مبلغ مليون يورو من أجل التشويش على مشاركة قطر وتشويه صورتها في الدورة الرابعة والخمسين لمؤتمر ميونخ للأمن.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق