قرار من سُلطان عُمان بمناسبة العيد الوطني الـ48 للسلطنة

0

أصدر عفواً عن مجموعة من السجناء المدانين في قضايا مختلفة، بمناسبتي العيد الوطني الثامن والأربعين للسلطنة، والمولد النبوي الشـريف ومراعاة لأسـر هـؤلاء النزلاء.

 

وذكر مصدر مسؤول بشـرطة عُمِـان السلطانية أن عدد من شملهم العفو بلغ ٢٩٨ نزيلا، منهم ١٤٠ نزيلا أجنبياً.

 

وتحتفل سلطنة عمان في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني، بذكرى عيدها الوطني، الذي يحمل في ثناياه عبق المنجزات الحضارية ومعاني الفخر والولاء على امتداد أرض عُمان، في ظلّ قيادة السلطان قابوس بن سعيد.

 

وبعد مسيرة 48 عاماً، حقق السلطان ما قال في خطابه التاريخي الأول عام 1970، الذي وعد فيه بإقامة الدولة العصرية، لتشهد الدولة بعدها سلسلة من الإنجازات في كل القطاعات، مع حرصها على الحفاظ على أصالتها وعراقتها وتكريس قيمها واعتزازها بتراثها.

 

وعرفت عُمان بالوسطيّة والحياد في سياستها الخارجية، وموازنة علاقاتها مع الدول.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.