“شاهد” عمّان تتحول إلى تل أبيب وغضب واسع يجتاح الشارع الأردني ومطالبات بتدخل عاجل

1

أثارت مشاهد مسربة من سينمائي، جدلا واسعا في مواقع التواصل وغضب عارم بين الأردنيين.

 

الفيلم الذي تم تصويره في العاصمة الأردنية عمّان، أظهر العاصمة على أنها مدينة كما أظهرت مشاهد منه أسماء شوارع ومناطق مكتوبة بالعبرية، ومركبات تحمل أرقام لوحات إسرائيلية، وسيدات يرتدين زي مجندات إسرائيليات.

 

 

 

 

فيلم “القصة القديمة” من إنتاج شركة “” لصالح شركة “نتفليكس” الأميركية للإنتاج التلفزيوني.

 

 

 

وعلى إثر تلك المشاهد، وجّه تجمع “اتحرّك لدعم المقاومة ومجابهة التطبيع”، كتابا للهيئة الملكية للأفلام في ، يطلب فيه بيان كيفية السماح بتصوير الفيلم.

 

وتساءل التجمع في بيانه، عما إذا كان محتوى الفيلم خضع للرقابة قبل تصويره، معرباً عن رفضه أن تستخدم عمّان لترويج العدو الصهيوني.

 

 

 

وقال نقيب الفنانين الأردنيين، حسين الخطيب في تصريحات نقلها موقع “العربي الجديد”، إن النقابة لم تطّلع على نص الفيلم، ولا على تفاصيل تصويره، وإن أي جهة بما فيها الهيئة الملكية للأفلام لم تقم بإبلاغ النقابة عن وجود تصوير لفيلم يُظهر العاصمة عمان على أنها تل أبيب.

 

 

 

وأكد الخطيب أن الهيئة الملكية للأفلام هي الجهة المختصة بمنح التصاريح، ولم تبلغ النقابة بمثل ذلك العمل.

 

ولفت إلى أن نقابة الفنانين الأردنيين ستخاطب الهيئة من أجل وقف التصوير، مشيراً إلى أن النقابة لديها عدة خلافات مع الهيئة حول بعض القضايا، ومن بينها هذا الملف والسماح بتصوير الأفلام دون الاطلاع على محتواها.

 

 

فيما، أكد مصدر في شركة إنتاج المسلسل، أن المشاهد التي تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي تصوّر عمان على أنها تل أبيب مجتزأة، ولا توضح الفكرة الكاملة للمسلسل، وما يتم تصويره فعلياً هو مسلسل يحمل اسم The Old Story الذي يحكي جزءاً من معاناة الشعب الفلسطيني وقسوة تعامل قوات الاحتلال معه.

 

وأوضح المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، أن 90% من طاقم العمل أردنيون، و10% أميركيون وأستراليون، ولا يوجد أشخاص يحملون الجنسية الإسرائيلية في المسلسل.

 

وأشار المصدر، إلى أن الأشخاص تداولوا صوراً ومشاهد تظهر أرقام لوحات وشوارع بالعبرية، إلا أنهم لم ينشروا صوراً ومشاهد تظهر تصوير زفة شهيد فلسطيني كبيرة في شوارع عمان.

 

وطالب المصدر بالتأني وعدم الحكم مسبقاً على المسلسل، لأنه يوضح مدى قسوة التعامل الإسرائيلي مع الشعب الفلسطيني المناضل، ومعاناة الفلسطينيين في مخيم اليرموك في سورية، مشيراً إلى أن أعمال التصوير في عمّان ستنتهي في الأول من ديسمبر، ومن المتوقع أن يعرض المسلسل بعد ستة أشهر.

قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    كله زي بعضه ! هي جات على الأسماء ! ما الأردني تقتل داخل سفارتهم ولا احد ثأر لدمه ! الله يرحم أيامك يا الدقامسة رفعت قيمة الأردني والعربي والمسلم !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.