واشنطن تعلن رسميا تبنيها خطة وزير الاستخبارات الاسرائيلي.. سكة حديد ستربط إسرائيل بالدول العربية

تزامنا مع وجود وزير الاستخبارات والمواصلات الإسرائيلي في ، كشفت هيئة البث الإسرائيلي أن الولايات المتحدة الأميركية تبنت رسميا وللمرة الاولى خطة لإنشاء خط “السلام الإقليمي” التي ذهب “كاتس” للترويج لها في السلطنة.

 

ووفقا لهيئة البث الإسرائيلية فإن هذه الخطة تم بلورتها من قبل رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ووزير المواصلات في حكومته، يسرائيل كاتس, وهي تنص على مد خط سكة حديد تربط والأردن مع وبقية دول الخليج (الإمارات، البحرين، سلطنة عمان، قطر والكويت).

 

وكان وزير الاستخبارات والمواصلات الإسرائيلي، يسرائيل كاتس قد وصل الإثنين، إلى ، عاصمة سلطنة عمان، للمشاركة في مؤتمر دولي للمواصلات، حيث يعرض هذه الخطة.

 

وقالت هيئة البث الإسرائيلي إن هذه المبادرة تشكل تطورا قد يؤثر في العديد من دول المنطقة، مضيفة أن تبنّي واشنطن لتلك المبادرة جاء عقب اتصالات مستمرة حولها، خلال العامين الماضيين، بين إسرائيل والإدارة الأميركية وجهات عربية في المنطقة.

 

من جانبه، تطرق مبعوث الرئيس الأميركي للشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، إلى هذه الخطة، في تغريدة له على موقع “تويتر”.

 

وقال: “كاتس سيقدم خطة لبناء سكة حديد تربط بين إسرائيل والأردن والسعودية وباقي دول الخليج”، مضيفاً: “دعونا نواصل الحوار، هذه الجهود تدعم ما نقوم به”.

 

 

يشار إلى أنه باستثناء مصر والأردن، اللتين ترتبطان مع إسرائيل باتفاقيتي سلام، لا تقيم علاقات دبلوماسية علنية مع تل أبيب. وعلى رغم ذلك، زادت وتيرة التطبيع، خلال الفترة الأخيرة، من خلال أشكال متعددة، عبر مشاركات إسرائيلية في أنشطة رياضية وثقافية في دول عربية.

 

وقبل نحو 10 أيام، زار رئيس الوزراء الإسرائيلي سلطنة عُمان، في أول زيارة علنية لمسؤول إسرائيلي منذ 22 عاماً.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.