تطوّر لافت .. المدعي العام التركي ينسف كلّ المسرحيات السعودية عن مقتل “خاشقجي” وهذا ما كشفه

كشفت النيابة العامة التركية، عصر الاربعاء، أن الصحفي السعودي جمال خاشقجي قتل خنقاً فور دخوله مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول وفقاً لخطة كانت معدة مسبقاً.

 

وأضافت النيابة العامة في إسطنبول أنّه تم تقطيع جثة خاشقجي بعد مقتله والتخلص منها.

 

وقالت النيابة العامة التركية: “لم نتوصل إلى نتائج ملموسة من اللقاءات ( مع الجانب السعودي) رغم كل جهودنا المتسمة بالنوايا الحسنة لإظهار الحقيقة”.

 

وذكرت وكالة الاناضول التركية أن النائب العام في إسطنبول تلقى دعوة لزيارة السعودية في إطار قضية خاشقجي.

 

وذكرت النيابة العامة في إسطنبول انه تم توجيه أسئلة إلى الجانب السعودي عن “المتعاون المحلي” الذي تم الحديث عن تسليمه جثة خاشقجي وجرى تبليغهم بهذه الأسئلة في اليوم نفسه.

 

وقالت النيابة العامة في إسطنبول: “تم إبلاغنا بأن الجانب السعودي لم يدلِ بأي تصريح حول وجود متعاون محلي في القضية”.

 

وقالت النيابة العامة بإسطنبول إنه تم مجددا المطالبة بتسليم المشتبه بهم الذين تم اعتقالهم في المملكة العربية السعودية.

 

 

قد يعجبك ايضا
  1. احمد محمد يقول

    اسأل السلطات التركية لماذا كل يوم يتم تغير في القضية في بداية قالوا انهم ضربه بالإبرة وبعدين يقولون تم خنقه,من المستفيد في التغير الأقوال مع ان السلطة التركية تقول لديها تسجيل صوتي او مرئي.ولماذا لاتنشر ذالك التسجيل لرأي العام,لكي يعرفون الحقيقة,

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.