رئيس الملف الفلسطيني في صحيفة “الشرق الأوسط” يستقيل احتجاجا على اغتيال خاشقجي

في فضيحة جديدة للنظام السعودي الذي يمر بأزمة هي الأصعب في تاريخه بسبب سياسات الأمير الصغير المتهور، أعلن الصحافي والروائي الفلسطيني المعروف بصحيفة “الشرق الأوسط” استقالته عن الصحيفة، احتجاجا على اغتيال خاشقجي.

 

وقال “المدهون” في بيان نشره على حسابه  بفيسبوك ورصدته (وطن):”اليوم قدّمت استقالتي من العمل في جريدة “الشرق الأوسط”، في لندن، بعد 18 عاما، قضيت معظمها مسؤولا للملف الفلسطيني.”

 

 

 

وأضاف “المدهون” مبينا سبب استقالته: ” كنت أتمنى أن اختتم حياتي المهنية بحفل بهيج بين زملائي وأصدقائي. خططت لأن يكون ذلك بعد ثمانية أشهر تقريبا، حين ينتهي عقد العمل. . لكن ما حدث بعد ظهر 2 أكتوبر الحالي، وضع حدا لكل شيء.”

 

وتابع:”كل شيء. قلب حياتي التي كانت ترتب خطواتها لتقاعد هادئ “آمن”. كان مقتل الصحافي السعودي صادما. كان مفزعا، مرعبا، موجعا، مفجعا، مؤلما، بشعا وغير مسبوق. يستحق كل من خطط لقتل جمال أو شارك في قتله، عقوبة بحجم الجريمة وطبيعة دوره فيها.”

 

يشار إلى أن المدهون كاتب فلسطيني ولد في مدينة المجدل عسقلان، في جنوب فلسطين عام 1945. وهاجرت عائلته خلال النكبة عام 1948 إلى خان يونس في قطاع غزة.

 

وفاز الروائي الفلسطيني بالجائزة العالمية للرواية العربية في دورتها التاسعة عن روايته “مصائر: كونشرتو الهولوكوست والنكبة” وهو أول فلسطيني يفوز بالجائزة التي سبق وأن وصل لقائمتها القصيرة في العام 2010.

قد يعجبك ايضا
  1. حسن يقول

    ولم يهزك اشلاء اطفال اليمن!!!!!!!!!

  2. محمد يقول

    ردا على رقم ١ لم يهزه أطفال فلسطين ولا اليمن ولكن خاشقجي اغلى عنده فهم اخونجيه ولائهم لبعضهم وليس لوطن ولا لأي شيء اخر

  3. مصطفي عبدالرح يقول

    تصرف يشكر عليه
    كنت اتمني ان يستقيل قبل مده طويله لا هذه الصحيفه مشبوه وضد الشعب الفلسطيني وقضيته العداله وجميع من يعملون بها عملاء ومأجورون
    وشوهت نضال الشعب الفلسطيني
    هو مخطط ان يستقيل بعد عده شهور والآن جائزة يعمل حاله عنده كرامه
    أين كرامته عندما كانت تكتب مقالات تهاجم النضال الفلسطيني

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.