“شاهد” خزعبلات تركي الحمد: قطر تقف وراء اغتيال “خاشقجي” لدقّ “إسفين” بين السعودية وتركيا

خرج الإعلامي والكاتب السعودي المقرب من النظام ، بأحدث “شطحاته” التي حاول فيها تبرئة الأمير أبو منشار من دم “خاشقجي”، وكالعادة كانت شماعة حاضرة حيث اتهمها بالوقوف وراء تصفية الكاتب السعودي لدق إسفين بين وتركيا.. حسب زعمه.

 

وقال “الحمد” في لقائه على “mbc” السعودية، أن السعودية ليست بهذا الغباء لتقتل داخل قنصليتها لتثير الشكوك حولها، مضيفاً: “هو فرد عادي ليس وراءه ترسانة أسلحة أو خلافه حتى يستهدفه النظام السعودي”.

وزعم أن مقتل خاشقجي عملية استخباراتية تقف ورائها قطر “لدق اسفين بين السعودية وتركيا والمستفيد من ذلك قطر”

 

وتابع وصلة مزاعمه وتطبيله “خاشقجي أن كنت أسميه منتقد وليس معارض ولو ثبت تورط قطر في هذا الأمر فستنتفي عنها صفة الدولة هذه أعمال مافيا تتخلص من اعدائها بهذا الشكل، وبالتالي لا يمكن الوثوق بنظام الحمدين”.

 

وأمس، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الصحفي السعودي جمال خاشقجي “يبدو من المؤكد أنه قد مات، إنه أمر محزن للغاية”.

 

وأضاف ترامب أنه ينتظر نتائج ثلاثة تحقيقات، إلا أنه أكد أن تقارير استخباراتية متنوعة، خلصت إلى أن جمال خاشقجي قد مات.

 

ورداً على سؤال حول الرد المحتمل للولايات المتحدة على السعودية في حال ثبتت مسؤوليتها عن موت خاشقجي، أكد ترامب أن الرد سيكون “قاسياً جداً”، مضيفاً أنها “مسألة سيئة جداً، ولكننا سنرى ما سيحدث”.

 

وكان ترامب قد أشار في وقت سابق إلى أن خاشقجي قد يكون قٌتل على أيدي “قتلة مارقين”.

 

وأكد الرئيس الأمريكي حينها أنه لا يحاول “التستر” على السعودية، لكنه أوضح أنها “حليف مهم لأمريكا”، وأضاف: “نحن بحاجة إلى السعودية في حربنا على الإرهاب، وفي كل ما يحدث في إيران وأماكن أخرى”.

قد يعجبك ايضا
  1. أحمد يقول

    لان قطر ارسلت 15 شخصا الى القنصلية السعودية منهم طبيب شرعي و حراس مقربين من الامير
    اتقوا الله و احترموا عقولكم قبل ان تحترموا عقول الاخرين وهذا الكلام ستحاسب عليه امام الواحد القهار العادل الذي لا تخفى عليه خافية ثم هل كانت علاقة تركيا مع السعودية على ما يرام قبل قتل خاشقجي حتى تدق قطر اسفين في هذه العلاقة التي تعملون على تخريبها فقط لان اردوغان من الاسلاميين و لا تريدون لتركيا ان تكون دولة متطورة في حين تخشون غضب الفرس .

  2. م عرقاب الجزائر يقول

    السعودية هي من دقت هذا الإسفين؟!،أيدت الانقلاب راجعوا أرشيف العربية؟!،تورطوا في انخفاض الليرة؟!،تهكم المنشار من اعتقال تركيا للعديدين بسبب الانقلاب وأن اعتقاله هو لـ 1500 لاحدث؟!،كثيرا ما انبرى الإعلام السعودي الذي لا يتحرك إلا بمهماز بالسخرية من تركيا ووسمها بالأخونة وانتقاد أردوغان كونه يريد أن يصبح السلطان العثماني؟!.فمن دق اسفين في من؟!.

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.