“شاهد” مرزوق الغانم لـ”إسرائيل”: أملكم في رفع الفلسطيني خرقة بيضاء كـ”عشم إبليس في الجنة”

في كلمة نارية له أمام الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي في مؤتمره الـ139المنعقد في العاصمة السويسرية جنيف، شن رئيس مجلس هجوما عنيفا على ، مشبها أمل باستسلام الفلسطينيين ورفعهم راية بيضاء ومغادرة أرضهم بـ”عشم إبليس بالجنة”.

 

وقال “الغانم” في كلمته التي دفعت الوفد الإسرائيلي لمغادرة القاعة، إنه “منذ أكثر من 50 عاما يرفع الفلسطيني غصن زيتون، فتجاوبه الصواريخ ومدافع الهاون وعندما يرفع حجرا، تتلقاه البندقيات الآلية بأزيزها المقزز”،  مُطالبا برلمانيي العالم بتفعيل أدوات الردع وخطاب الرفض في ما يتعلق بالممارسات الاسرائيلية تجاه الفلسطينيين الذين يعيشون معادلة غير منصفة ومفارقة غير مفهومة.

 

وتساءل: “هل مطلوب من الفلسطيني أن يرفع خرقة بيضاء، ويغادر أرضه الى المجهول؟”، ليجاوب على سؤاله قائلا:”هذا لن يحصل أيها السادة”، ونحن نقول بالعربية: “هذا عشم ابليس بالجنة”.

 

وأضاف مستطردا: “وأنا اقول لكم: مقابل كل مأتم فلسطيني، عشرة أعراس، ومقابل كل شهيد فلسطيني، عشرة رضع، ومقابل كل طلقة رصاص، ألف صرخة وأغنية وقصيدة وحكاية ولافتة، وهذه جردة حسابنا الأخلاقية والمبدئية ببساطة واختصار”.

 

وقال الغانم: “اذا كان حضور السياسة وإشاراتها لا يكفي للفهم، فلا بأس من استدعاء الأسطورة، سيظل (سيزيف) يتمثل بهذا الكيان الغاصب، وسيظل الفلسطيني (صخرته) العنيدة”

 

وتناول الغانم أبرز صور التراجع والتدهور على صعيد الملف الفلسطيني، ومنها مصادقة الكنيست الاسرائيلي على قانون القومية اليهودية ومشكلة العجز المالي في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” وتداعيات أزمة قرية خان الاحمر بالضفة الغربية والتهديدات بهدم مئات المنازل هناك.

قد يعجبك ايضا
  1. ابن أبيه يقول

    نِعم الرجل هو مرزوق الغانم، عملة نادرة في زمن الصمت والتطبيع.. بورك في الكويت أن تنجب هكذا رجااال..
    تحياتي..

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.