“شاهد” عبارة مؤثرة مرفقة بباقة ورد على سور القنصلية السعودية بإسطنبول تثير رواد مواقع التواصل

بعد تأكيد خبر مقتل الكاتب الصحفي السعودي ، تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” صورة مؤثرة تم التقاطها من على السياج الحديدي المحيط بمبنى القنصلية في إسطنبول.

 

ووفقا للصورة المتداولة التي رصدتها “وطن”، فقد أظهرت الصورة وضع باقة من الورد مرفقا بها لافتة كتب عليها:” هنا قبر المرحوم جمال خاشقجي”.

 

وبعد تأكد نبأ مقتله وما كشفته تقارير إعلامية حول توجه السعودية بالإقرار بمسؤوليتها عن مقتله دون التعرض لولي العهد محمد بن سلمان “أبو منشار”، طالبت أسرة جمال خاشقجي، في أول بيان لها منذ اختفائه، في 2 أكتوبر الجاري، بتشكيل لجنة دولية مستقلّة ومحايدة للتحقيق في “موته”، بحسب بيان صادر عن الأسرة نشره عبد الله جمال خاشقجي عبر حسابه بـ”تويتر”.

 

وقالت الأسرة في بيانها: “نحن نتابع بحزن وبقلق الأنباء المتضاربة بشأن مصير والدنا بعد فقدان الاتصال معه، قبل أسبوعين، عندما اختفى بعد دخوله في إسطنبول. إن عائلتنا مصدومة، وتتوق إلى أن نكون سوية في هذا الوقت المؤلم”.

 

وأضافت الأسرة: إن “المسؤولية الأخلاقية والقانونية القوية التي غرسها والدنا فينا تُلزمنا بالدعوة إلى تشكيل لجنة دولية مستقلَّة ومحايدة للتحقيق في ظروف موته”. وأعربت الأسرة عن امتنانها “لجميع أولئك الذين احترموا خصوصيتنا خلال هذه الأوقات الصعبة”.

 

وفي وقت سابق، قال مصدران في تصريحات لـCNN، إن السعوديين يُحضّرون تقريراً يفيد بأن جمال خاشقجي “قُتل بالخطأ خلال تحقيق معه كان بهدف إعادته” إلى المملكة.

 

وذكر أحد المصدرين أنه “من المحتمل أن التقرير سيخلص إلى أن العملية نُفّذت دون تصريح واتَّسمت بالغموض، والأشخاص المتورّطون سوف يُحاسبون”.

 

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قال في وقت سابق، إنه استنتج من الحديث الذي دار بينه وبين العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، الاثنين، أن “قتلة مارقين” قد يكونون مسؤولين عن مقتل خاشقجي، الذي اختفى في 2 أكتوبر بعد دخوله القنصلية السعودية في إسطنبول. وأمر ترامب وزيرَ خارجيته، مايك بومبيو، بالتوجه إلى السعودية للقاء الملك سلمان، وبحث قضية اختفاء جمال خاشقجي.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.