خالد الفيصل عرض على تركيا أن يكون هذا الشخص هو كبش الفداء لـ”ابن سلمان”.. وهكذا جاءه الرد

كشف حساب “بدون ظل” الشهير بتويتر والذي يعرف نفسه على أنه ضابط بجهاز الأمن الإماراتي، عن تفاصيل عرض زعم أن خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة ومستشار الملك السعودي قدمه لتركيا أثناء زيارته الأخيرة لها قبل 3 أيام لبحث قضية اختفاء الصحافي .

 

وقال “بدون ظل” في تغريدة له رصدتها (وطن) على حسابه بتويتر حيث يحظى بمتابعة أكثر من 150 ألف شخص على تويتر، إن الأمير خالد الفيصل عرض على أن يكون مستشار ابن سلمان المقرب هو كبش الفداء لـ ابن سلمان ويلصق به تهمة إصدار أمر”خاشقجي”

 

وأوضح أن ذلك سيكون مقابل إبعاد اسم ولي العهد الأمير محمد بن سلمان من قضية الاغتيال، مشيرا إلى أن تركيا رفضت الأمر.

 

 

وكانت مصادر قد أفادت لـ”الجزيرة نت” بأن خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة مستشار الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، زار تركيا قبل 3 أيام والتقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لبحث موضوع الصحفي المختفي جمال خاشقجي الذي يعتقد أنه قتل داخل قنصلية بلاده بإسطنبول بأوامر عليا من .

 

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” أوردت في وقت سابق أن الاستخبارات الأميركية اعترضت اتصالات تشير إلى أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان أمر باستدراج خاشقجي واعتقاله.

 

وتم لقاء المستشار الملكي السعودي والرئيس التركي قبيل الإعلان عن موافقة أنقرة على تشكيل لجنة مشتركة تركية سعودية لمعاينة القنصلية ومنزل القنصل السعودي محمد العتيبي، في إطار التحقيقات الجارية لتحديد مصير الصحفي السعودي المفقود. ويفترض أن يشرف الفيصل على الفريق السعودي ضمن اللجنة المشتركة.

 

وبالتزامن، نقلت وكالة رويترز عن مصدر على صلة بعائلة الأمير خالد أنه قام بزيارته القصيرة بصفته مستشارا للملك سلمان، في خطوة ربما تشير إلى أن الملك يولي اهتماما كبيرا بالقضية.

 

كما يأتي اللقاء بينما تزداد الضغوط الدولية على الرياض لتوضيح مصير خاشقجي، الذي تقول السلطات إنه غادر مبنى القنصلية بعد وقت قصير من دخوله إليها.

 

ويأتي هذا التطور بينما تواترت التقارير التي تؤكد وجود تسجيلات صوتية ومصورة لدى تركيا، تظهر اغتيال خاشقجي وتقطيع جثته بعيد دخوله القنصلية السعودية بإسطنبول في الثاني من الشهر الجاري.

قد يعجبك ايضا
  1. saed يقول

    أنا باستطاعتي أجاد مخرج مقنع لولي العهد من جريمة اغتيال الخاشقجي…
    أولا عددة أخطاء في الخطه.
    مكان الاغتيال أكبر خطاء
    فريق التنفيذ أغلبهم جاهليين وهدفهم المظهر
    القنصلية غير أنها مجهزه بكاميرات فهناك أيضا أجهزة تنصط بداخلها …
    وأين الأمن هل قامو بفحص القنصلية والتأكد من خلوها من أجهزة التجسس
    وأين أمن القنصلية من كاميرات التسجيل
    ما خاطر بالكم تسجيل دخوله
    وعدم تسجل الخروج
    أخطاء جماء
    والحل إ
    سهل للغايه اشوي تركيز بسيط جدا

  2. معلق 111 يقول

    وأنت يا سيد Saed كل تعليقك أخطاء

  3. محايد يقول

    ومن قال لكم أن السعودية بحاجه لمخرج من جريمة اغتيال عدنان خاشغجي ؟
    لو صحت امنياتكم وكانت السعودية هي وراء ذلك لن تنكر وتعلن ذلك على الملاء
    انصحكم يامحرري وطن يغرد خارج السرب بعدم الاستعجال اصبحت جميع مقالاتكم عن المذكور وكل كتاباتكم منقوله من تويتر وفيس بوك وقالوا ويقولون !
    جهزوا لنفسكم مخرجا عندما تتضح الحقائق قريبا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.