تطاول الكاتب الصحفي السعودي , على الفتاة التركية خديجة جنجيز خطيبة الكاتب الصحفي المختفي منذ أكثر من أسبوع .

 

وقال الحمادي في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”، مرفقا بها مجموعة من الصور لإثبات تحليله المثير للسخرية:” الاخونجي الهارب, ” ” طلع هو المتنكر بلبس نسائي ومسمي نفسه خديجة – ملامح الوجه ذكوري مع مكياج وبودرة لتنعيم الوجه”.

 

وكانت صحيفة “ بوست” الأمريكية قد نشرت صورة خاصة جمعت الكاتب السعودي المختفي جمال خاشقجي، بخطيبته، توضح أنهما مقربان من بعضهما.

 

وسبق أن شن الإعلام السعودي هجوما على خطيبة خاشقجي بزعم أنها ليست خطيبته معتبرا أنها “المرأة الغامضة” و”المرأة اللغز”.

 

وسبق أن قالت صحف سعودية أنه لا يوجد صور تثبت قرب خديجة جنجيز من جمال خاشقجي، نافية أنها خطيبته من الأساس، وهو ما رد عليه مقربون من “خاشقجي” وخطيبته.

 

ومنذ اختفاء “خاشقجي”، أطلقت حسابات سعودية على موقع “تويتر”، حملة ضد خطيبته.

 

وبدأت حسابات بعضها لشخصيات معروفة، بالتهكم على المظهر الخارجي لجنجيز، مع توجيه سيل من الشتائم ضدها.

 

وسخرت حسابات بالقول إن “خاشقجي انتحر هربا من خديجة”.

 

وفي ظل هذه المزايدات عليها، قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه يرغب بمعرفة حقيقة اختفاء الكاتب والإعلامي السعودي، جمال خاشقجي، وإنه اتصل بمسؤولين على أعلى المستويات بخصوص القضية.

 

وتابع “ترامب” بأنه يرغب بإحضار خطيبة خاشقجي، خديجة جنجيز، إلى البيت الأبيض والسماع منها.

 

وأضاف الرئيس الأمريكي بأنه يريد معرفة الحقيقة، وإذا ما كان أناس شاهدوه يخرج من القنصلية أم لا.

 

وأخبر “ترامب” المراسلين في المكتب البيضاوي أنه اتصل بخديجة جنجيز خطيبة خاشقجي. وقال إنه لا أحد يعرف بالضبط ما حدث، وأعرب عن أمله في أن خاشقجي لم يمت.