بعد ساعات من إعلانه أنه تحدث مع مسؤولين سعوديين بشأن اختفاء أو مقتل الكاتب الصحفي السعودي في مقر في إسطنبول، أكد الرئيس الامريكي بأنه في حال ثبت مسؤولية عن مقتله فإن الامر سيكون فظيعا.

 

وقال “ترامب” خلال مقابلة هاتفية أجرتها معه قناة “فوكس نيوز”، إنه “في حال تبين أن السعودية تقف خلف قضية اختفاء جمال خاشقجي والأمور حتى الآن تبدو كذلك، فإن هذا سيكون أمرا فظيعا وغير إيجابي وأنا لن أكون سعيدا بذلك.. ونحن لا نزال نعمل على الموضوع”.

 

وفي رده حول تلويح  أعضاء الكونغرس بوقف صفقات السلاح  للسعودية، أشار إلى أن ذلك سيضر بالولايات المتحدة “ولكن علينا ان نعرف ما حدث لخاشقجي قبل مناقشة هذه المسألة ونحن ننظر في هذه القضية وكذلك وآخرين وسنصل للحقيقة”.

 

وأكد قائلا:” نحن نقوم بعمل كبير بشأن هذه القضية لكن بالتأكيد لن يكون ذلك أمرا جيدا على الإطلاق في حال ثبت ضلوع السعودية في اختفاء خاشقجي أو قتله”.

 

يشار إلى أنه وبعد الإعلان عن نيته تقديم مقترح لوقف إرسال اي شحنات سلاح للسعودية، أعلن السناتور الجمهوري راند بول عزمه ان يقدم تحركا هذا الأسبوع من شأنه قطع التمويل و التدريب و الاستشارة و أي تنسيق آخر مع الجيش السعودي الى حين “عودة جمال خاشقجي حي يرزق.

 

وقال في تدوينة له رصدتها “وطن”:” في هذا الأسبوع ، اعتزم إدخال تدبير آخر لخفض جميع التمويل والتدريب وإسداء المشورة وأي تنسيق آخر للجيش السعودي إلى ان يعاد الصحفي جمال خاشقجي حيا.”