الديوان الملكي في ورطة.. الشيوخ الأميركي يطلب من “ترامب” تفعيل “قانون ماغنيتسكي آكت” لمعاقبة المسؤولين السعوديين

في إطار التداعيات المتدحرجة والتي لم يحسب حسابها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان التي تشير جميع أصابع الاتهام نحوه بالمسؤولية عن اختفاء أو مقتل الكاتب الصحفي جمال خاشقجي، أكد الصحفي زياد بنجامين  قيام مشرعون أميركيون من لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ بتوجيه رسالة للرئيس ، يطالبونه فيها بفتح تحقيق في اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي، بموجب “قانون ماغنيتسكي” الذي يتيح إمكانية فرض عقوبات على الجهة المتورطة.

 

 

ووفقا لما ورد، فإن هذا القانون يلزم الرئيس الأميركي بفتح تحقيق بعد طلب من الأعضاء البارزين في اللجنة، في حال ما إذا كان أجنبي مسؤول عن جريمة قتل أو تعذيب أو انتهاك صارخ لحقوق الإنسان المعترف بها دوليا بحق شخص يمارس حريته في التعبير.

 

كما يلزم قانون ماغنيتسكي الرئيس بإصدار تقرير خلال 120 يوما من الرسالة، يتضمن قرارا بشأن فرض عقوبات على أي شخص يعتبر مسؤولا عن انتهاكات حقوقية خطيرة مثل التعذيب والاحتجاز لفترة طويلة دون محاكمة أو قتل شخص خارج نطاق القضاء لممارسته هذه الحرية.

 

وجاء في الرسالة التي قدمها المشرعون -وعددهم 22- للرئيس ترامب، أن “اختفاء الصحفي السعودي الكاتب في واشنطن بوست جمال خاشقجي في الآونة الأخيرة يشير إلى أنه ربما راح ضحية انتهاك جسيم لحقوق الإنسان المعترف بها دوليا”.

 

وأضافوا في الرسالة “نتوقع عند اتخاذك القرار أن تضع في الاعتبار أي معلومات ذات صلة بما في ذلك ما يتعلق بأرفع مسؤولين في الحكومة ”.

 

ومن بين الموقعين على الرسالة السيناتور الجمهوري البارز بوب كوركر والسيناتور الجمهوري ليندسي غراهام والديمقراطي بوب مينيندز.

 

يشار إلى أن قانون ماغنيتسكي لعام 2012 فرض حظرا على إصدار تأشيرات الدخول وتجميد أصول المسؤولين الروس المرتبطين بوفاة المعارض الروسي سيرجي ماغنيتسكي في السجن عام 2009، عندما كان يبلغ من العمر 37 عاما.

 

وأصبح القانون عالميا في 2016، عندما جرى توسيع نطاقه ليشمل منتهكي حقوق الإنسان في أي بلد.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. خبير كلاب يقول

    مصادر مطلعة بالديوان الملكي السعودي تروي أن سلمان وابنه محمد أصيبوا بما يشبه الجنون الكامل، بسبب الورطة التي ادخل فيها محمد بن سلمان نفسه ووالده معه بعد قتل الشهيد الخاشقجي.
    المصدر يروي أن محمد بن سلمان لا يخرج من القصر ابدا، ويشاهد خلال اليوم الواحد، يجري عشرات المرات بين الغرف والحمامات وهو دائم الصراخ والغضب ويتهجم على الموظفين والخدم ويقوم بضربهم وركلهم وعضهم في مؤخراتهم، ويصدر أصواتا تشبه العواء والنباح.
    وفي اليومين الاخرين صار يتجول بملابسه الداخية وعيونه صارت زاءغة وأصيب بما يشبه الحول، ولسانه يتدلى من فمه المفتوح دائما، وصار ينطق كلمات غير مفهومة وغالبا باللهجة المصرية والهندية.
    أما والده سلمان فتوقف عن النوم تماما ويلعب البلوت طوال الليل مع السواقين المصريين والهنود ويشترط دائما أن يربح واذا خسر يقوم بضرب الفائز.
    في اليومين الاخيرين توقف سلمان عن لعب البلوت وصار يتنقل داخل القصر حاملا سيفا بلاستيكيا، يلوح به طوال النهار ويجبر الخدم على رقص العرضة طوال الليل.

  2. زرقاء اليمامة الاميركية يقول

    اقل شيئ يعمله ترمب فعلا ان يطلب محمد سلمان او الدب الداشر لمحكمة العدل الدولية للمحاكمة وعلانية بخصوص جرائمه الكثيرة وليس لها اول من اخر واخرها جريمة تعديب و قتل الشهيد الخاشقجي رحمة الله عليه وهو بدلك دق اخر مسمار في نعشه ….اميركا دولة قانون وجميع السياسيين في البلاد مع معاقبة الدب الداشر يستاهل

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.