الكويت لا تضمن عدم تكرار سيناريو حصار قطر معها .. وهذا ما اتفق عليه الجيشان الكويتي والتركي

من باب عدم ضمان تكرار سيناريو حصار قطر، وقعت رئاسة أركان الأربعاء، مع “خطة عمل التعاون الدفاعي 2019″، بهدف تعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين.

وقالت إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الكويتي في بيان صحفي، إن توقيع هذه الخطة يأتي استمرارا للتنسيق العسكري المشترك لتحقيق المزيد من الانسجام وتبادل الخبرات وتوحيد الجهود.

 

وأضافت أنه مثل الجانب الكويتي معاون رئيس الأركان العامة لهيئة العمليات والخطط اللواء الركن محمد الكندري، والجانب التركي رئيس قسم الشؤون الخارجية برئاسة الأركان التركية العميد اوموت يلديز.

وذكرت أن فعاليات الاجتماع الخامس للجنة التعاون العسكرية الكويتية التركية، اختتمت اليوم مشيرة إلى أنه عقد في هيئة العمليات والخطط في الفترة من 9 إلى 10 أكتوبر الجاري.

 

وقالت إنه حضر الاجتماع مدير العمليات المشتركة العميد الركن محمد الظفيري والملحق العسكري لجمهورية العقيد بهتيار ارن وعدد من كبار ضباط الجيش.

 

واجتمع رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم والوفد البرلماني المرافق له في قصر دولماباهس بمدينة اسطنبول إلى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان.

 

وحضر الاجتماع أعضاء الوفد المرافق للغانم والذي يضم وكيل الشعبة البرلمانية النائب راكان النصف والنواب صفاء الهاشم ومحمد الدلال وثامر السويط والدكتور حمود الخضير إضافة إلى سفير لدى أنقرة غسان الزواوي وقنصل عام دولة لدى اسطنبول محمد المحمد.

 

وكان الغانم قد شارك بمعية الوفد البرلماني في الاجتماع البرلماني الأوروبي الاسيوي الثالث الذي اختتم أعماله في أنطاليا أمس الثلاثاء.

 

وخلال كلمته التي ألقاها أمام الاجتماع الثالث لرؤساء البرلمانات الآسيوية والأوروبية المنعقد في مدينة انطاليا التركية تطرق “الغانم” إلى التطورات الأخيرة المتعلقة بالحالة المالية و الاقتصادية التركية.

 

وقال الغانم: ” اليوم وعلى سبيل المثال لا الحصر ، يتحدثون عن أزمة اقتصادية في تركيا ، ولا مشكلة هنا ، فكل الدول تمر بمخاضات ، لكن هناك من يتحدث علانية عن استهداف لتركيا ورغبة في فرض شروط محددة عليها ” .

 

وأضاف: ” نقول لمن يبشر بحرب اقتصادية ضد تركيا ، أو يتمنى حدوث انهيارات مالية : لن تنجحوا ، فتركيا ليست جمهورية موز بل هي دولة تقف على إرث من العراقة والتقاليد وهنا يعيش شعب حي وخلاق وتواق للحياة ، حاله حال كل شعوب الأرض ” .

 

وأعرب “الغانم” عن ثقته بقدرة القيادة التركية والشعب التركي على تجاوز أي عارض اقتصادي عابر .

 

 

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. عمر يقول

    هذا هو القرار الصحيح!! لو كانوا السعوديون ايضاً يتفقون مع تركيا ولم يحاربوا الاسلام لكانت امريكا تدفع الجزية لهم وليس كما يحصل اليوم بالاضافة الى الاهانات!؟ يا عرب هل نسيتم اجدادكم الذين حاربوا لعثمانيين مع الانجليز؟ ماذا كان مصير الشريف الذي طبعاً لم يكن شريفاً؟ امريكا ستمتص دمائكم ثم ستفتح عليكم السيفون!

  2. هزاب يقول

    طيب بالعقل ايش بتعمل تركيا لو تحاصرت الكويت وايش عملت تركيا لقطر في الحصار؟ ومن متى كانت الكويت بلد مستقل؟ بريطانيا سلختها من العراق ! أمريكا تحميها بقواعد عسكرية وناقلات النفط الكويتية ترفع العلم الأمريكي من حرب الخليج الأولى بين العراق وايران! تركيا مثل أي بلد آخر مثل ايران تتدخل في الشأن العربي تهاجم شمال العراق وتحتل أراضي سوريا لا نعني أراضي اتفاقية سايكس بيكو لواء الاسكنرونة لا بل منذ ثورة لاشعب السوري 2011م وتتواجد في ادلب وسرقت 1000مصنع سوري ودمرت الاقتصاد السوري! الغبي فقط هو من يترجىتركيا لحمايته ! والأغبى من يدخل في مناورات مع الغرب لحماية نفسه ! مشاريع الجيوش والتسلح مشاريع وطنية 100% وعلى مراهقي السياسة التفاخر بتركيا وسوريا ودمتم في مهازل وحصار !

  3. F16 يقول

    عمر
    لم ننساهم طبعا طردناهم بالقنادر عندما كانت الدولة العثمانية تمثل الإسلام الجميع اصطف معهم وعند تحولها إلى القومية والعنصرية وأصبحت دولة أحزاب
    تم طردها بالقنادر

  4. عمر يقول

    الى السيد هزاب جوابي لك هو: ….! لأنك على كل حال لا تفهم وان حاولت ان تفهم ستفهم بالعكس!! فلم اجهد نفسي؟

    اما المسمى F16 من اسمك يظهر مدى تقافتك واتزانك! أنتم دوركم لم يكن اكثر من أنكم كنتم ورق تواليت استعمله الانجليز وفتحوا عليكم السيفون! واليوم نراكم تعيدون نفس الدور ويتم حلبكم واهانتكم من قبل سيدكم ترمب وانتم لا تردون حتى على الاهانات فكيف يا ترى ستتحررون من العبودية؟ قريباً سيفتح عليكم السيفون مرة ثانية, شتان بين تركيا وبين دولة الحلب!!

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.