في خضم موجة التصريحات المتضاربة حول اختفاء الكاتب الصحفي السعودي المعارض في أعقاب دخوله مبنى في إسطنبول الثلاثاء الماضي، أعاد ناشطون عبر موقع التدوين المصغر تداول تغريدة لمغرد يحذر فيها “خاشقجي” من مصيره الذي لاقاه قبل أيام.

 

ووفقا للتغريدة المتداولة التي رصدتها “وطن”، فقد حذر مغرد يحمل اسما وهميا يدعى “فارس” الكاتب جمال خاشقجي من التوجه لأي سفارة سعودية أو العودة للمملكة، محذرا إياه أيضا من شخصية فلسطينية قريبة منه.

 

وقال “فارس” في تغريدته التي تعود إلى شهر نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي:” #جمال_خاشقجي ألأمانة الأخلاقية تحتم علي تحذيرك على الرغم من علمنا بطريقة مغادرتك المملكة (منع سفر صادر من MBS وخدماتك موقفة ومع ذلك غادرت)! وأحذرك من الدخول لأي سفارة من سفارات المملكة أو التوجه للمملكة لو أرسل لك صك ملكية جريدة الحياة و(عاهدك سلمان) والفلسطيني القريب منك إحذره”.

وكانت أخبار الكاتب الصحفي السعودي جمال خاشقجي قد اختفت بعد لحظات من دخوله مبنى سفارة بلاده في إسطنبول للحصول على أوراق طلاقه من زوجته السابقة ليتمكن من الارتباط بسيدة تركية.

 

وكانت خطيبة “خاشقجي” السيدة خديجة جنجيز قد اوضحت أن خطيبها توجه للقنصلية لإجراء معاملات عائلية فيها قبل أسبوع من يوم اختفائه، ولكن موظفي القنصلية طلبوا منه العودة بعد أيام لإتمام الإجراءات المتعلقة بمعاملاته.

ولفتت خطيبة خاشقجي النظر إلى أنها راجعت القنصلية بعد تأخر خطيبها عن الخروج، لكن مسؤولين في القنصلية أبلغوها بمغادرته للمكان.

 

وكان “خاشقجي” قد غادر السعودية عقب تولي الأمير منصب ولي العهد، وسبق له أن شغل مواقع استشارية وإدارية في وسائل الإعلام الرسمية بالمملكة.