في أعقاب كشف الرئيس الأمريكي بأن بن عبد العزيز تعهد بدفع العديد من المليارات للولايات المتحدة مقابل حماية عرشه، سخرت الشيخة القطرية مريم آل ثاني من ولي عهد المملكة ، واصفة مملكته بـ””.

 

وقالت “آل ثاني” في تدوينة لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” في تعليقها على ما كشفه “” عن تفاصيل مكالمته الأخيرة مع الملك “سلمان”:” لازالت مكالمة #ترمب مع ملك الحزم والعزم تكشف لنا المزيد! ترمب لم يشبع حتى الآن، ولازال يطالب جمهورية الموز أقصد مملكة #مبس بالمزيد من الأموال”.

 

وأضافت قائلة:” المضحك المبكي أن ترمب أمر ملك الحزم بدفع المزيد، ليسأله ملك الحزم: هل انت جاد؟ لم يخبرني أحد بأنك تريد المزيد من الأموال! أي إهانة هذه؟!”.

 

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد جدد للمرة الثالثة خلال أسبوع مطالبته بدفع مزيد من الأموال لقاء ما يقول إنها “حماية تقدمها الولايات المتحدة الأمريكية للمملكة”.

 

وأمام تجمع انتخابي لأنصاره في ولاية منيسوتا كشف ترامب الجمعة عن تفاصيل جديدة في المحادثة التي أجراها مؤخرا مع العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز .

 

وقال ترامب إنه سأل العاهل السعودي: “هل تمانع في دفع الأموال لقاء الحماية العسكرية؟، فأجاب بأن “لا أحد طلب مني ذلك”، فرد عليه ترامب: “أنا أطلب منك أيها الملك”، مضيفا أن السعودية “تتحمل تكاليف الحماية الأميركية التي تصل إلى 30% حاليا”.