كشفت وزارة الخارجية العمانية عن تفاصيل القرار الإيراني الذي اتخذ من جانب واحد ويقضي بالسماح للمواطنين العمانيين بدخول دون تأشيرة مسبقة.

 

وقالت الخارجية العمانية في بيان مقتضب نشرته على حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدته “”:” تتويجا للعلاقات الطيبة بين #السلطنة و #إيران: السلطات المعنية في الجمهورية الاسلامية الايرانية الصديقة، تقرر إلغاء الى #ايران من جانب واحد عن مواطني السلطنة، و دون طبع ختم الدخول والخروج في جواز السفر وذلك اعتبارا من اليوم الثاني من شهر اكتوبر لعام ٢٠١٨م”.

 

 

وكانت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية “إسنا” قد ذكرت الشهر الماضي بأن السفير الإيراني لدی السلطنة، محمد رضا نوري شاهرودي، أكد إلغاء تأشيرات الدخول لمواطني السلطنة.

 

وقال “شاهرودي”، حسب ما نقلته الوكالة، إن “مجلس الوزراء الإيراني قرر إلغاء سمات الدخول من جانب واحد للمواطنين العمانيين الراغبين في زيارة إيران مضيفا أنه من المقرر أن يدخل القرار حيز التنفيذ في الأيام العشرة المقبلة.

 

يشار إلى انه وفقا للقرار، فإن ايران ستسمح لحاملي جواز السفر العماني الإقامة فيها لمدة 90 يوما كل 6 أشهر بشكل متعاقب بدون الحاجة إلى تأشيرة، وسيدخل القرار حيز التنفيذ اعتبارا من يوم الثلاثاء الموافق 2 أكتوبر 2018.