نُشر على موقع “يوتيوب”، فيديو، أظهر مسجداً على ساحل مدينة بالو بجزيرة سولاويسي الإندونيسية، لم يتأثر بعد تعرّض الساحل لموجات مدّ عاتية “”، إثرَ عنيف بلغت شدته 7.5 درجة على مقياس ريختر.

 

ويُشاهد في الفيديو حجم الدمار الهائل في المنطقة المحيطة بالمسجد الذي لم يتأثر كثيراً بموجات التسونامي العاتية التي ابتعلت كلّ شي في طريقها، ودمّرت مئات المنازل.

والسبت، أعلنت الوكالة الوطنية لمكافحة الكوارث في إندونيسيا ارتفاع عدد قتلى الزلزال والتسونامي إلى 384.

 

وقالت السلطات الإندونيسية إن الأمواج الضخمة جرفت أعدادا كبيرة من الضحايا كانوا على الشاطئ، وهناك توقعات بزيادة أعداد الضحايا.

 

وأظهر فيديو آخر موجات تسونامي اجتاحت الساحل ووصلت إلى ٍ آخر، وغمرته بالمياه، وأدى الزلزال الى انهيار قبته.

كما بيّنت صور حجم الأضرار المادية الكبيرة التى خلفها الزلزال العنيف بالاضافة إلى الاسعافات التى يقدمها المسعفون للضحايا.

وفي السياق ذاته بدأت القوات الإندونيسية وضع إمدادات اغذيه للمناطق المنكوبة جراء الزلزال.