تطبيقا للمبدأ الميكافيلي بأن “الغاية تبرر الوسيلة”، أشاد الكاتب الصحفي ورئيس تحرير صحفة “السياسة” الكويتية برئيس الوزراء الإسرائيلي في اعقاب خطابه الذي ألقاه امام الأمم المتحدة والذي زعم فيه بأن تملك مخزناً سرياً للمواد النووية.

 

وقال “الجارالله” في تدوينات له عبر حسابه بـ”تويتر” رصدتها “وطن”:”تأكد ماقلت سابقآ الوجود الايراني سيتم تصفيته عسكريآ في لبنان وفي سوريا وفي العراق وسيتم ذالك علي المكشوف ولن يلاقي أي إحتجاج دولي المواقع التي سيتم ضربها معروفه وفي لبنان تم الاعلان عنها عبر خطاب رئيس الوزراء الاسرائيلي”.

وأضاف في تغريدة أخرى:” برافو نتنياهو إن ماتشكوا منه إسرائيل من إيران وحزب الشيطان نحن في الشرق الاوسط العربي نأن منه لكن لاحيله لنا لأن بعضنا ينأي بنفسه حتي تقتله المخاطر ويقتله النأي نتنياهو إفعلها سيصفق لك عالم هذه المنطقه وسيثمنون فعلك ويقدرونه”.

وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، قد اتهم الخميس، إيران بحيازة “موقع سري لتخزين ” في طهران.

 

وقال “نتنياهو” أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، وهو يلوح بصور خارجية لمبنى قال إنه يظهر مدخل الموقع “ما تخفيه إيران ستعثر إسرائيل عليه”.

 

وتحدى “نتنياهو” في خطابه مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن يرسل مفتشين “لإجراء مراقبة فورا لهذا الموقع قبل أن يفرغه الإيرانيون”.

 

وأضاف “لقد وعدتم أن المفتشين يمكنهم التوجه إلى أي مكان في أي وقت (..) بالتالي لماذا لا يتوجهون إلى هذا الموقع؟”.

 

وتابع أن الايرانيين بدأوا بإخلاء محتويات الموقع الذي يمكن أن يحوي “300 طن من المواد المرتبطة بالنووي”، مشددا على أن “إيران لم تتخل عن هدفها بتطوير أسلحة نووية… وتأكدوا أن ذلك لن يحدث”.