تداول ناشطون بمواقع التواصل مقطعا مصورا عكس أخلاق الذباب السعودي ومؤيديه، لمتصل سعودي يسبّ المذيع التونسي المعروف صالح الأزرق بألفاظ خارجة لانتقاده النظام السعودي ومشايخ البلاط على رأسهم عائض القرني ومحمد العريفي.

 

ووفقا للفيديو المتداول ظهر المتصل السعودي وهو يسب “الأزرق” على شاشة قناة “الحوار” أثناء حلقة برنامجه “الرأي الآخر” والتي كانت بعنوان “تعاطف عائض القرني ومحمد العريفي مع تركي آل الشيخ وسكوتهم عن الاعتقالات في #

إلا أن “الأزرق” وبرد مقتضب أفحمه وأحرجه أمام المتابعين حيث كشف حقيقة أخلاقه وأخلاق من يحركه.

 

وسبق أن ألجم صالح الأزرق أيضا متصلة سعودية، بعد طلبها منه ألا يذكر وولي عهده بسوء وأنه عليه حتى أن يتوضأ قبل أن ينطق اسمهما.

 

السعودية “ليلى” وفي أغسطس الماضي هاجمت بشدة خلال مداخلتها على قناة “الحوار” المذيع التونسي صالح الأزرق لانتقاده سياسات “ابن سلمان” عبر حلقة برنامجه “الرأي الحر”.

 

وفتح “الأزرق” مجال الحديث للمتصلة السعودية وسمح لها بطرح وجهة نظرها كما تشاء، لكنه قاطعها فجأة عندما انتقلت للهجوم على شخصه قائلة:”طالما انت بتذكر محمد بن سلمان أو خادم الحرمين اذكرهم بخير أو لا تذكرهم”.

 

وتابعت:”انت وامثالك سبب الفتنة مجرد ما تذكر اسم سيدي ولي العهد أو اسم خادم الحرمين أتمنى إنك تقوم تتوضأ وبعدين تذكرهم”.

 

ليفاجئها صالح الأزرق برد محرج قائلا:”أنا حر لا أتوضأ إلا لله وعبد لله وحده .. أما أنتي فعبدة لمحمد بن سلمان”.