نعى عُمانيون بموقع التواصل تويتر عبر وسم “” وفاة 10 أشخاص من أسرة واحدة وهي ، في الحريق المروع الذي نشب بمنزلهم بصحم.

 

وعبر الوسم الذي ضج بتغريدات النعي تداول النشطاء، مقطعا مصورا قالوا إنه لمحاضرة سابقة لرب الأسرة ويبلغ من العمر 49 عاما.

 

وظهر “السعيدي” وهو يعظ الحضور ويتحدث عن الهجرة.

وفاق المواطنون العمانيون فجر الخميس على وفاة 10 أشخاص في منزل في منطقة خور الحمام بولاية صحم التابعة لمحافظة شمال الباطنة.

 

وقال النقيب في شرطة عمان السلطانية علي الكاسبي في اتصال مع إذاعة “الشباب”، إن الشرطة تلقت بلاغا في الساعة الرابعة والعشرين دقيقة فجرا يشير بوقوع حريق في منطقة خور الحمام بولاية صحم بمحافظة شمال الباطنة، تحركت على إثره الجهات المختصة إلى الموقع.

 

وأوضح النقيب بأن الحريق كان هائلا ونتج عنه ١٠ حالة وفيات .

 

وأفاد بأن أسباب الحريق لم تتضح إلى حد الآن نظرا لوجود المختصين الذين يتعاملون مع الحادثة حتى وقت الاتصال الهاتفي.

 

وكشفت السلطات عن هوية الضحايا وهم رب الأسرة قاسم بن خلف السعيدي ويبلغ من العمر 49 عاما والأم عائشة بنت سليمان السعيدية تبلغ من العمر 40 عاما والأولاد ميمونة 18 عاما وحذيفة 15 عاما وياسين 13 عاما وسارة 12 عاما وحمزة 8 أعوام والبراءة 7 أعوام والحوراء 5 أعوام، وحوراء عامان.

 

ونصحت الهيئة العامة للدفاع المدني بسلطنة عمان بتركيب كاشافات الدخان والغاز بالمنازل وصيانة الأجهزة الكهربائية باستمرار، تجنبا لهذه الحوادث المؤسفة.