علقت العبدالله زوجة العاهل الأردني عبد الله الثاني على وفاة الذي توفي متأثرا بإصابته في أعقاب الإعتداء على مركبة والده خلال “فاردة عرس” في محافظة المفرق.

 

وقالت الملكة رانيا في تغريدة لها عبر حسابها بموقع “تويتر” رصدتها “”:”هل نقبل ان تثكل الأمهات في أفراحنا ؟ أنقف متفرجين بينما يقتل الفرح طفلا وهو في حضن أمه وأبيه؟ هل أدركوا قبح جريمتهم؟! رحمك الله يا هاشم وألهم أهلك الصبر والسلوان.”

وكان مجموعة من الأشخاص قد قاموا بالاعتداء على مركبة أحد المواطنين خلال “فاردة عرس” في محافظة المفرق مما أدى الى إصابة الطفل هاشم إصابة بليغة دخل على إثرها المستشفى، قبل أن يفارق الحياة الأربعاء.

 

وفي السياق، أعلن الناطق الاعلامي باسم مديرية الأمن العام، المقدم عامر السرطاوي، إنه تم القاء القبض على كافة الأشخاص المطلوبين في قضية وفاة الطفل هاشم الكردي وعددهم 8 أشخاص كانوا ضمن موكب أفراح حيث اعتدوا على ركاب مركبة يستقلها ذوو الطفل والذي توفي إثرها متاثرا بإصابته أثناء الاعتداء.

 

وأضاف إنه جرى تشكيل لجنة تحقيق مشتركة بين الأمن العام والدرك للتحقيق مع الدورية الأمنية المشتركة التي تواجدت وقت الحادثة.

 

وأشار “السرطاوي” إلى التحقيقات في الحادثة كانت قد بوشرت منذ لحظة الاعتداء حيث تم التعرف على كافة الاشخاص المتورطين وبذات تاريخ الحادثة تم ضبط شخصين منهم فيما قام أربعة منهم بتاريخ ٢٤ /٩ بتسليم انفسهم فيما جرى خلال اليومين الماضيين ضبط المطلوبين المتبقيين حيث أحيل كافة المقبوض عليهم الى المدعي العام وقرر توقيفهم عن تهمة الضرب المفضي للموت.

 

وأوضح الناطق الإعلامي إن لجنة مشتركة فيما بين الإمن العام وقوات الدرك للتحقيق مع الدورية المشتركة التي تواجدت لحظة الاعتداء للوقوف على ما اتخذ من قبل طواقمها من اجراءات في التعامل مع الحادثة.