هكذا كان يتواصل سرا مع والده.. “رويترز” تكشف تفاصيل صعود ابن سلمان إلى سدة الحكم بالمملكة

2

نشرت وكالة “رويترز” تفاصيل صعود ولي عهد المملكة العربية ، الأمير ، ومضيه قدما في الطريق إلى العرش، الذي لم يعد يفصله عنه سوى خطوة واحدة.

 

وقالت الوكالة إنه عندما ارتقى الملك سلمان (79 عاما) عرش المملكة كانت المشروعات التي صدرت تكليفات بها في سنوات الرخاء الاقتصادي، قد أصبحت عبئا ومنها مركز المالي ومطار جديد في جدة ومدينة اقتصادية على ساحل البحر الأحمر.

وسرعان ما عين الملك سلمان الأمير محمد، الذي كان شخصية غير معروفة من قبل بين أبنائه، وليا لولي العهد، كما تولى الأمير الشاب الإشراف على ملفي الاقتصاد والدفاع، بحسب الوكالة.

 

قال دبلوماسي غربي سابق إن الأمير محمد كان أثناء سنوات المراهقة يواظب بانتظام على حضور الاجتماعات مع والده الذي كان آنذاك أمير منطقة الرياض، لكنه لم يترك انطباعا يذكر على من حوله.

 

وقال مستشار غربي إنه كان “فطنا صعب المراس يفهم عقلية المواطن السعودي العادي”.

 

وفي حين كان آخرون يسافرون إلى الخارج بقي الأمير محمد في السعودية، وحصل على شهادة جامعية في القانون واستثمر أموالا في سوق الأوراق المالية بالرياض.

وقال الدبلوماسي الغربي السابق إنه عندما أصبح سلمان ملكا، كان الأمير الشاب يحضر اجتماعات مع أجانب ويتواصل سرا مع والده من خلال جهاز “آيباد”.

 

وكانت وكالة “بلومبرغ” الأمريكية سلطت الضوء على رحلة محمد بن سلمان للوصول إلى مكانة جعلته القائد الفعلي للمملكة.

 

 

وفي تقريرها الذي جاء بعنوان “ولي العهد الشاب الذي يقود السعودية”، رصدت مراحل صعود ابن سلمان، ليصبح القائد الفعلي.

 

ووصف التقرير بأنه أقوى شاب في الشرق الأوسط.

 

ويقول التقرير إن ولي العهد، لم ينتظر دوره لتولي مقاليد الحكم في السعودية، لإحداث تغييرات جذرية في بلاده.

 

يقول غلين غاري، رئيس مكتب بلومبرغ في المملكة العربية السعودية:

 

لقد كان إلى جانب والده منذ طفولته، لذلك فهو يفهم كيف تسير الأمور في العائلة المالكة، من كتاب العائلة الداخلي.

 

ففي 2015 تولى والده الحكم في السعودية، ومنح نجله المفضل، سلطات غير مسبوقة، في الحكومة. وبعدها أصبح ولي العهد يعرف بلقب “السيد كل شيء”.

 

يقول كراي: “هذا الرجل يعرف نفسه بأنه قائد الدولة على الرغم من أن والده لا يزال في سدة الحكم”.

 

ولقد نأى ولي العهد، البالغ من العمر 32 عام، بنفسه عن الإسلام المتشدد من خلال عدد من الإصلاحات التي جاء على رأسها إصلاحات تتعلق بالمرأة. كما بدأ في تغيير سياسة بلاده في الاعتماد على النفط، بحسب بلومبيرغ.

 

وتطرق التقرير أيضا إلى الإصلاحات التي بدأ بها ولي العهد، بداية من الإصلاحات الاقتصادية، مرورا بفرض ضرائب جديدة، فضلا عن حملته ضد الأمراء ورجال الأعمال السعوديين.

 

 

قد يعجبك ايضا
  1. mutaz يقول

    ليس أقل من نغل وليس أكبر من بغل صاحب السمو المهلكي صنيعة أبن زايد ونعال ترامب

  2. Mansour Ali يقول

    لقد رأينا كم هو متعطش للدماء وكم هو ديكتاتور من الوهلة الأولى انت ياولد سلمان ستنتهي قريبا ان شاء الله لأن مكانك محفوظ في مزبلة التاريخ .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.