“شاهد” جنود روس يتبركون بمقام السيدة زينب في سوريا ويثيرون سخرية واسعة على مواقع التواصل

3

ضجت مواقع التواصل بموجة كبيرة من السخرية عقب تداول مجموعة من الصور المثيرة للجدل لجنود روس داخل مقام بسوريا.

 

وتظهر الصور المتداولة على نطاق واسع الجنود الروس وهم داخل مقام “السيدة زينب” بدمشق، ما أثار العديد من التعليقات الساخرة حول طبيعة هذه الزيارة، فيما إذا كانت بغرض التعرف فقط أو فيما إذا كانوا “تشيَعوا”.

 

 

ويظهر الجنود في بعض الصور وهم يلامسون سياج المقام كما يفعل الزوار “” عادة، وفي صورة أخرى وهم يلتقطون الصور.

 

 

 

 

وسخرت التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي من هذه الزيارة وأغراضها، حيث كتب أحدهم: ” ماصفي إلا الروس يكون إلهم مزارات بسوريا.. ممكن تشيعوا!”.

 

فيما علق آخرا: “شو السبب وهنن كمان معجبين بالمقام؟”، ليقول آخر “عم يحجوا.. عاشوراء القادم بيلطموا”.

 

يشار إلى أنه مؤخرا انتشرت صورا، نشرتها صفحات إخبارية موالية لـ”النظام السوري”، لقائد الميليشيا العراقية “لواء الإمام الحسين” أسعد البهادلي، وهو يمارس طقوساً شيعية في حي السيدة زينب، جنوبي العاصمة .

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. سمر يقول

    على المقام فارغ و السيدة زينب مدفونة بالبقيع بالمدينة المنورة ، ولكنه مسمار جحا
    حدا يخبر هؤلاء الاغبياء انهم تمسحوا بمسمار جحا

  2. عمر يقول

    الروسي ملحد لا يؤمن بديانة, إنه لا يخسر شئ أن يفعل ما يفعل الشيعة, وفي المقابل بإمكانه التمتع بالفتيات الشيعيات بإسم زوالج المتعة!!؟

  3. م عرقاب الجزائر يقول

    أشاطر رأي عمر؟!،فلم لا يتبركون طالما تمنح لهم من يسموهن بالزينبيات للاستمتاع بهن وقضاء معهن الليالي الحمراء التي تعج بالمجون والخمر والخلاعة؟!،الأبالسة لا يتوانون عن قصد أي موضع في الدنيا طالما يوفر لهم مايشبعون به رغباتهم الشهوانية الحيوانية؟!،أستغرب كيف أن بركة زينب الموصوفة لم تمنع هلاك 15روسيا بقصف اسرائيلي؟!،لا بركة زينب ولا تبريكة القسيس بموسكو لهم قبل شدَهم الرحال لسوريا منعتهما وحصنتهما من الموت؟!،بعد هذه الخيبة ربما سيذهبون للتبرك بالحاخامات الذين باركوا سلوك جنودهم وهم يحتمون بالطائرة الروسية وليكن مايكون؟!.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.