خلال كلمته بالجمعية العامة للأمم المتحدة .. “ترامب” ألمح للسعودية والإمارات وهدد

1

في تلميح للسعودية والإمارات، قال الرئيس الأمريكي دونالد إن بلاده دافعت عن الكثير من الدول الأعضاء بمنظمة “” دون مقابل، وهي تحارب أميركا الآن برفع أسعار النفط.

 

وهاجم “ترامب” خلال كلمته بالجمعية العامة للأمم المتحدة، بشدة منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) في كلمته بالجمعية العامة للأمم المتحدة.

 

وقال إن “أوبك” والدول الأعضاء فيها درجت على نهب باقي دول العالم، مشيرا إلى أن “أميركا دافعت عن الكثير من الدول الأعضاء بالمنظمة وهي تستغلنا وتفرض علينا أسعارا مرتفعة للنفط، وهذا أمر سيئ”.

 

ودعا الرئيس الأميركي أوبك لخفض أسعار النفط، والمساهمة بشكل ملموس للتمتع بالحماية العسكرية.

 

وأشار ترامب إلى أن بلاده تؤمن بأمن واستقلال مواردها في الطاقة وموارد حلفائها، مضيفا أن أميركا أصبحت أكبر منتج للنفط في العالم، وهي مستعدة لتصدير النفط والغاز الطبيعي والفحم النظيف.

 

يشار إلى أن “ترامب” سبق أن صرح في تغريدة له عبر “تويتر”، أن العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز وافق على زيادة إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل يومياً.

 

وذكر في يونيو الماضي أنه ناشد الملك السعودي، أثناء مكالمة أجراها معه، زيادة حجم الإنتاج بنحو مليوني برميل، “بسبب المشاكل والاضطرابات في فنزويلا وإيران”.

 

وأكد ترامب أن “العاهل السعودي وافق على هذه الدعوة”.

 

وكانت وكالة “بلومبيرغ” ذكرت، الثلاثاء 4 يونيو الماضي، نقلاً عن مصادر مطلعة، لم تسمها، أن الحكومة الأمريكية طلبت من ومنتجين آخرين في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) زيادة إنتاج النفط بنحو مليون برميل يومياً.

 

جاء الطلب بعد أن ارتفعت أسعار البيع بالتجزئة للبنزين في الولايات المتحدة لأعلى مستوياتها في أكثر من ثلاث سنوات، وبعد أن شكا ترامب علناً من سياسة أوبك وارتفاع أسعار النفط، في تغريدة على تويتر.

 

من جانب آخر، قال الرئيس الأميركي إن نهج إدارته الجديد بدأ يحقق تقدما فيما يخص الأوضاع في الشرق الأوسط، مستدلا على ذلك بافتتاح دول مجلس التعاون الخليجي العام الماضي مركزا في السعودية لملاحقة الإرهابيين، وأضاف ترامب أن المملكة العربية السعودية بدأت تتحمل مسؤوليات جديدة في محاربة الإرهاب والتطرف.

 

وكانت إيران حاضرة في كلمة ترامب، إذ قال إن “قادة إيران نهبوا ثروات أمتهم ونشروا الفوضى والموت والدمار في منطقة الشرق الأوسط”، وتعهد بعدم السماح لطهران، التي وصفها بأكبر داعم للإرهاب في العالم، بامتلاك أخطر الأسلحة.

قد يعجبك ايضا
  1. محمد يقول

    وين الهلس احمد سعيد قرني إلا يعد حديث ترامب عن السعودية والخليج حقدا وحسدا. لماذا لاتجرؤا أيها الجبان على مهاجمة ترامب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.