تعرض في لإحراج شديد بعد عجزه عن الرد على انتقدت تعرض عدد من الفتيات للتحرش أثناء سيرهن في الشوارع وإرجاعه ذلك للملابس التي يرتدينها .

 

وانفعلت الفتاة خلال حضورها حلقة برنامج “شباب توك” المذاع على قناة “دويشه فيله” الألمانية، عند سؤالها عن واقع المرأة السودانية، لترد بأن المرأة حتى إذا وصل عمرها لـ 60 عام وترتدي الثوب السوداني تتعرض للتحرش في الشارع.

 

وأضافت : “ملابسي تحترم إنسانيتي وتخضع لحريتي في الاختيار ولا يخضع لمجتمع بكل عاداته المريضة وتقاليده الخاطئة  والمتحرش هو المريض وليس أنا” .

 

ورد رئيس هيئة علماء السودان محمد عثمان صالح قائلا : نعم هناك رجال مرضى ولكن هناك نساء مريضات أيضا” ، لترد عليه الفتاة قائلة : ” هل العدالة هي المساواة في المرض بالتحرش؟ ” وتابعت: “طالب بالعدالة والمساواة في الأجور والحقوق الشخصية”.

 

ولقيت كلمة الفتاة تصفيقًا من الجمهور المشارك في الحلقة، ولم تفلح محاولات رئيس هيئة علماء السودان محمد عثمان صالح عن ثنيها عن إكمال فكرتها. حيث اكتفى ” صالح” بقول : حاضر.