“شاهد” كتاب مدرسي يصف الله عز وجل بالصغير ويثير موجة غضب واسعة بالمغرب

بعد أيام من فضيحة إدراج اللغة “الدارجة” (العامية) في أحد المناهج المدرسية، أثارت فقرة وردت في كتاب باللغة الفرنسية يدرس لطلاب السنة الإعدادية في إحدى المدارس الخاصة بالمغرب غضب مواقع التواصل الاجتماعي،  بعد أن تضمنت إساءة بالغة للذات الإلهية.

 

وبحسب ترجمة الفقرة المسيئة، فقد ورد فيها:” الإله الصغير أخذ ورقة وأقلاما ملونة وبدأ في خلق العالم، في البدء، خلق السماء والأرض. وكانت السماء فارغة وكذلك كانت الأرض، وكانا معا يسبحان في الظلام”.

 

وفي أعقاب موجة الغضب، أعلنت وزارة التعليم المغربية عن سحب جميع نسخ الكتاب من المدرسة وسحب ترخيص المديرة التربوية للمؤسسة اعتبارا لمسؤوليتها المباشرة في الموضوع .

 

وقالت الوزارة في بيانها، إنها وجهت إنذارا للمؤسسة تحت طائلة اتخاذ قرار الإغلاق في حالة العودة .

وأوضحت أن  الأمر يتعلق بكتاب للغة الفرنسية بمستوى السنة أولى للتعليم الثانوي الإعدادي، يستعمل بشكل موازي للمقرر الرسمي المعتمد من طرف وزارة التربية الوطنية، والذي أقدمت على استعماله إحدى المؤسسات الخصوصية بمدينة بدون ترخيص .

 

وأضاف البيان أن الكتاب المعني غير مدرج في لائحة الكتب الموازية (كتب يمكن أن تضيفها بعض المدارس بجانب الكتاب الأساسي) للمقررات الرسمية المرخص بها من طرف الأكاديمية مما يعتبر خرقا لمقتضيات القانون .

 

وأثار هذا الحدث نقاشا كبيرا، أضيف إلى الجدل القائم حاليا داخل المجتمع المغربي حول استعمال العامية بكتاب مدرسي، وهو ما دفع حزبي الاستقلال (معارض)، العدالة والتنمية (قائد الائتلاف الحكومي)، للمطالبة بمثول وزير التربية الوطنية سعيد أمزازي أمام البرلمان، إثر استعمال عبارات عامية بكتاب مدرسي ، وذلك في بيانين منفصلين.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. - يقول

    بمباركه من امير القوادين وامير الخمارين وامير الحشاشين !
    ممن يركع امام المخانيث والشراميط

  2. الثورة للأحرار يقول

    المغرب أصبح بلد بدون هوية وبدون شخصية وفرنسا تتحكم في المغاربة كما تشاء وملك المغرب يعطي لفرنسا الحق أن تفعل ما تريد بما أنها تحمي له عرشه، المغرب بلد صهيوني وعريق في التصهين

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.